بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» الرياشي يفتتح أسبوع الميكانيك
» رئيس غرفة صيدا شارك في الملتقى البلغاري
» كهرباء زحلة 24/24
» عون يتسلم اقتراحا لخفض العجز وضبط المالية
» قطاع البناء يرزح تحت ظروف صعبة
» سوريا تطلق أول مشروع للطاقة الشمسية
» روسيا وسنغافورة تبرمان حزمة من الصفقات التجارية
» السعودية والإمارات توقعان اتفاقا مهما للغاز
» الراعي كرم صفير بميدالية
» ورشة عمل عن ادارة النفايات السائلة في القطاع الصناعي
» تبادل خبرات بين فرنسا وديوان المحاسبة
» موديز": لبنان عرضة لإرتفاع المخاطر
» عون طلب من وزير الصحة تطبيق البطاقة الصحية سريعا
» نصف مليار دولار دخل السعوديين خلال عام في قطاع النقل الموجه
» منح تركيا إعفاء بنسبة 25% من العقوبات النفطية الأمريكية على إيران
» مبادرة نيابية عراقية لتوزيع عائدات النفط على المواطنين
» ابوزيد تطلع على خدمات وتقديمات غرفة طرابلس
» سويد عن الواقع الاقتصادي: 2200 حالة افلاس في العام 2018
» مؤشرات اقتصادية في تقرير "عودة" : 5 ايجابية و6 سلبية
» الهيئات الاقتصادية تلتقي وفد مجلسي العموم واللوردات
» فعاليات بعلبك ترفض ابتزاز أصحاب المولدات
» مصر ترد على ظهور طريق جديد يهدد قناة السويس
» إعادة تأهيل شريان تجاري جديد بين سورية والأردن
» أرامكو" السعودية تفاوض "نوفاتيك" الروسية
» الهيئات الاقتصادية: لتحديد موعد التحرّك التصعيدي
» دبوسي عرض مع وفد فرنسي شؤونا انمائية
» دعم صيني للمشاريع الحكومية
» الحاج حسن: اقفال 79 مصنعا وتنبيه 72 مؤسسة
» افتتاح مهرجان بيروت للطهي ومعرض الشوكولا
» لبنان في المرتبة 142 عالمياً في سهولة ممارسة الاعمال
» القاهرة : نمو الاقتصاد المصري بنحو
» الامارات تؤسّس وحدة اقتصادية لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية
» ارتفاع أرقام التجارة الخارجية للصين رغم الحرب التجارية مع أمريكا
» مليار دولار حجم التجارة بين روسيا والصين
» الغذائية الاولى بنسبة31.1%476قرار ترخيص صناعي حتى حزيران 2018
» مؤتمر نقابة المهندسين حول المدن الذكية
» تغطية الفحوصات الخارجية بنسبة 70%
» سلامة: ندرك اهمية حماية السرية المصرفية
» المولدات: خوري لن يتراجع جريصاتي: اجرام عمدي
» المستثمرون الأجانب سحبوا 1.7 مليار دولار من السعودية بعد مقتل خاشقجي
» دمشق تكشف "أموال منهوبة" التي تم استردادها
» قانون الايجارات ... ايضا وايضا
» الصين تتعهد بزيادة الواردات إلى 40 تريليون دولار
» قطر: اقتصادنا بات أقوى وتجاوزنا آثار المقاطعة
» الريجي" بدأت بتسلم محصول التبغ الجنوبي
» انذارأصحاب المولدات المخالفين بتركيب العدادات
» ارتفاع حركة المسافرين 11 % في ت1
» مراقبون ينذرون أصحاب مولدات
» سوريا .. مركز إقليمي للحبوب الروسية
» ترامب: سنسدد ديننا الضخم في 6 سنوات!
» إنتاج الأرز الأعلى عالميا.. 513 مليون طن
» تسعيرة المولدات الخاصة عن شهر ت
» شراكة بين "أكسا الشرق الأوسط "و"أوتوشاين سبا"
» قريطم عرض للسفير البريطاني المشاريع المستقبلية
» مؤتمر البطالة وفرص العمل في طرابلس: لخطة إنقاذية شاملة ومتكاملة
» نحاس أطلع دبوسي على 3 إقتراحات قوانين
» الحاج حسن: الدول المتقدمة تضع سياسات تحدد المسارات
» "سورية" سوقاً اساسية للصادرات اللبنانية .. 734 مليون دولار فائض الميزان التجاري اللبناني
» مؤتمر اتحاد المدققين في الدول الفرنكوفونية
» روسيا والهند وإيران في طريقها إلى إطلاق ممر بديل لـ"قناة السويس
محتويات العدد
170 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
لحود: لن نقبل ملفات اذا كانت الفائدة 12% (620)
المنتجات السورية تغزو السوق الأردنية (580)
لجنة الاقتصاد: لدعم هيئة التفتيش (575)
تراجع مؤشر "بيبلوس" و"الأميركية" لثقة المستهلك (555)
آلية صينية لتفادي العقوبات الأمريكية على إيران (548)
مصر تستغل التضييق على الدول الكبرى لإحداث طفرة صناعية (541)
البنك الدولي: إطار المخاطر بلبنان يرتفع (515)
سعد: لتخفيف التقنين في صيدا (496)
الموسوي: حقوق لبنان في منطقته الاقتصادية الخالصة (392)
تجمع صناعيي الشويفات في مصانع البقاع (317)
388مصنعاً أقفلت والصادرات هبطت من 4.5 إلى 2.5 ملياري دولار
Monday, March 19, 2018

388 مصنعاً أقفلت والصادرات هبطت من 4.5 إلى 2.5 ملياري دولار
الجميل: لإجراءات استثنائية وفورية تحفّز القطاع

طالب رئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين الدكتور فادي الجميل بضرورة إطلاق إجراءات استثنائية، فورية وطارئة لتحفيز القطاع الصناعي، مؤكداً أن  نتائج ماكنزي سوف تدعو إلى تحفيز بعض القطاعات القائمة حاليا، لذلك يجب ألا ننتظر 6 أشهر حتى الانتهاء من دراسة "ماكنزي" لتقديم هذه الحوافز فيما القطاع بحاجة ماسة إلى هذه الحوافز لوقف مسلسل الإقفالات واستعادة طاقات فقدها خلال السنوات الماضية.

كلام الجميل جاء في مؤتمر صحافي عقده في مقر جمعية الصناعيين تحت عنوان "الصناعة اللبنانيّة في البعدين الاقتصادي والوطني"، في حضور نائبي الرئيس زياد بكداش وجورج نصراوي، الأمين العام الدكتور خليل شري وأمين المال نظاريت صابونجيان، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة.

وقال الجميل في كلمة ألقاها خلال المؤتمر: "يبدو أنّنا كصناعيين ورجال أعمال نحتاج دائماً في لبنان إلى إعادة الكلام والتذكير ببعض البديهيات الاقتصاديّة المعروفة والثابتة؟ وخصوصاً تلك المتعلّقة بأهميّة القطاعات الإنتاجيّة وبالذات الصناعة باعتبارها ركيزة أساسيّة وضروريّة لأي اقتصاد وطني مزدهر ومتطوّر ..... يدعونا إلى هذا التأكيد اليوم معاناة الاقتصاد اللبناني من أزمات عامة ومن تباطؤ قارب الجمود والانكماش  في القطاعات الإقتصاديّة كافة، ما انعكس أزمات إجتماعيّة  تجلّت في ارتفاع معدّلات البطالة إلى نسب غير مسبوقة، وإقفال العديد من المؤسّسات ونمو لامس السلّبية منذ سنوات عدّة، ناهيك عن الظروف الصعبة التي تعيشها بقيّة المؤسّسات والشركات العاملة ولاسيّما على مستوى إنتاجيّتها وأكلافها المرتفعة والصعوبات التسويقيّة في الداخل والخارج....
وإذا كان للصناعة اللبنانيّة بُعدها الاقتصادي الإيجابي على مستوى توفير فرص العمل لعشرات آلاف اللبنانيين وبُعدها المالي والنقدي في أرقام صادراتها وولوجها الأسواق العالميّة والعربيّة وتأمينها العملات الصعبة ودورها في تخفيض عجز الميزانين التجاري والمدفوعات...... لا يغفل إضافة إلى ذلك بُعدها الوطني كقضيّة وطنيّة تربط وتجذر اللبناني في أرضه وتحدُّ من نزيف الهجرة لكفاءاتنا وشبابنا، ناهيك عن تأمينها لبعض الاكتفاء من احتياجاتنا الأساسيّة وتسدّ الفجوة العميقة باعتمادنا  وتبعيّتنا للخارج؟!
فالصناعة على قاعدة هذا المفهوم قضيّة وطنيّة بامتياز وليست مجرّد حساب رقمي للربح والخسارة إنّما من العوامل الوطنيّة الضروريّة للإنتاج الاقتصادي والاجتماعي والسياسي.
وشدّد الجميل على "أنّ الصناعة اللبنانيّة هي من أهم القطاعات التي ترسّخ دعائم استقلال لبنان وحرّيته وحريّة أبنائه..... ولا نغالي وليس من المصادفات التاريخيّة أن عمر جمعيّة الصناعيين اللبنانيين هو من عمر الاستقلال، 75 عاماً مشينا كصناعيين والاستقلال سويّاً وسنبقى دائماً كذلك وإلى الأبد...."
أضاف: لا يغيب عنّا أن الحكومة تعمل على إعداد برنامج للاستثمار في البنى التحتية وكذلك كلّفت شركة "ماكنزي" بوضع خطة اقتصادية لتحديد هوية لبنان الاقتصادية، إلا أننا نرى:
أولا- أن أي دراسة موضوعية ، علمية ، ومحايدة لا يمكن إلا أن تبرز دور الصناعة الوطنية، لذلك نرى أنه من الضروري الإسراع في اتخاذ المعالجات بأسرع وقت ممكن. لا بل نحن متأكدون من  أن نتائج ماكنزي سوف تدعو إلى تحفيز بعض القطاعات القائمة حاليا وإذا تلكأنا في اتخاذ الإجراءات اليوم فلن ينفع عندها الندم.
ثانيا- أما في ما خص الاستثمار في البنى التحتية الضرورية فإن نتائجها ستكون على المديين المتوسط والطويل. كما و نناشد الحكومة أن يواكب هذا التوجه برنامج تطوير للقطاعات الإنتاجية من زراعة وصناعة . 
إنطلاقا من ذلك، نشدّد على ضرورة إطلاق إجراءات استثنائية، فورية وطارئة، وخصوصا أن المعالجات المطلوبة لهذا القطاع هي من السهولة بمكان، ولا تتطلّب أي ضغوطات على الميزانيّات العامة للدولة، إنّما تتطلّب قراراً واضحاً بالإيمان بهذا القطاع وأهميّته على مستوى أصحاب القرار، إضافة إلى بعض الإجراءات الأساسيّة التي تلجأ إليها غالبيّة الدول في العالم وأهمّها:
- تحفيزات منطقيّة وغير مكلفة.
- الحماية من الإغراق
- وضع رسوم على استيراد السلع المدعومة من دولها والتي ينتج مثيل لها في لبنان مع تأكيدنا أن هذا النوع  من الرسوم مشروع ومنصوص عنه في منظمة التجارة العالميّة والاتفاقات التجارية الإقليمية والدوليّة.
وقال: حصلنا حتى اليوم على وعود كثيرة وعلى دعم معنوي من الرؤساء والمسؤولين كافة إلاّ أنّ مرحلة الانتظار لم تعد تجدي بل انقلبت إلى سلبيّات تطاول قطاعنا وعمّالنا والإقتصاد الوطني ككل.
لذا نناشد الجميع إقرار الحلول فوراً والمباشرة بالإجراءات الموعودة والتي عملنا عليها في السنوات السابقة وأصبحت ملفاتها في عهدة أصحاب القرار.....
وفي معرض رده على اسئلة الصحافيين،  أكد الجميل قائلا : إننا نطلق صرختنا اليوم في وقت لا تزال فيه الصادرات في تدنٍ مستمر، وهي هبطت من 4.5 مليارات دولار إلى 2.5 مليارين، ما يعني أن الخسائر هي في حدود ملياري دولار وهنا تبرز ضرورة لاتخاذ إجراءات سريعة من أجل تحفيز الصادرات واستعادة الخسائر. وهنا نقول إن التحفيز هو من أجل استعادة قدرات موجودة وطاقات نتمتع بها. 
كلما تأخر المعنيون في الاجراءات كلما ارتفعت المؤشرات السلبية  في القطاع. نحن لا نريد أن نشهد على مزيد من الإقفالات للمصانع وخصوصا أن الإحصاءات تشير إلى إقفال 388 مصنعا ما بين الأعوام 2012 و 2016.

إتفاقية تعاون

وعلى صعيد نشاط وزارة الصناعة، وقّع وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن ورئيس بلدية الدكوانة/ضهر الحصين/مار روكز المحامي أنطوان شختورة وعميد الأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة (ALBA) الدكتور أندريه بخعازي وفي حضور المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون وفريق عمل وزارة الصناعة ومسؤولين في البلدية والجامعة إتفاقية تعاون في مقر بلدية الدكوانة بهدف تنظيم وتأهيل وتطوير المنطقة الصناعية القائمة ضمن نطاق بلدية الدكوانة -  ضهر الحصين - مار روكز في إطار الرؤية المشتركة بين كلّ من وزارة الصناعة والبلدية والأكاديمية، إنطلاقاً من أن موضوع تنظيم وتأهيل وتطوير المناطق الصناعية في لبنان يشكل حاجة أساسية وملحّة للمؤسسات الصناعية وللمجتمع المدني على حد سواء وذلك لناحية الحفاظ على الصحة والبيئة والاقتصاد بشكل عام.

مصانع نموذجية

كما رعى الحاج حسن ممثلاً بمدير عام وزارة الصناعة داني جدعون افتتاح مهرجان الشتاء بعنوان   "cheese meats bread" لتعزيز صناعة الأجبان واللحوم الباردة والخبز الذي تنظمه شركة Art Monit، في محطة النقل المشترك في حرم مصلحة سكك الحديد في مار مخايل نهر بيروت، وحضور الوزير السابق نقولا صحناوي، وممثلي الشركات المشاركة، ورئيس الهولندية اللبنانية للتجارة محمد سنو والمنظمين.
وأشار جدعون إلى "إنشاء المناطق الصناعية بالتعاون مع البلديات لمواجهة مشاكل الصناعة الثلاثة، سعر الأرض، الطاقة، واليد العاملة لإقامة مصانع نموذجية من دون تلوث ومن دون أن يعني تشجيع الصناعات الوطنية أننا نقف ضد الاستيراد لكن لخلق التوازن وزيادة الوعي بتحسين وتطوير الإنتاج المحلي والخروج من النمط التقليدي


تسوية أوضاع المصانع
وعلى أثر احتراق مصنع Le profond للبلاستيك في منطقة رومية، أكدت وزارة الصناعة على حرصها ومسؤوليتها ورعايتها للقطاع الصناعي الخاص في لبنان. وشدّدت على أنها "تقوم بواجبها كاملاً من خلال الكشوفات والرقابة الفنّية والدورية للمصانع الحاصلة على التراخيص القانونية المطلوبة المعروفة لديها". وأبدت استعدادها لمواكبة المصانع غير المرخّصة عندما تكون على علم بها، وحرصها على متابعة أوضاعها ودراسة ملفاتها ومساعدة أصحابها فنّياً وتقنياً لإزالة العقبات التي تحول دون حصولهم على التراخيص وتسوية أوضاعهم ضمن الأطر والنصوص والشروط القانونية.
ودعت البلديات مجدّداً إلى الاستجابة لمطالبتها بتزويدها بالمعلومات عن المصانع التي تعمل من دون تراخيص ضمن النطاق الجغرافي لكلّ منها، كما جدّدت دعوتها أصحاب المصانع غير المرخّصة للتقدّم من الوزارة تمهيداً لشرعنة أوضاعهم.

 

 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
سد النهضة الإثيوبي.. تأثيرات الأمر الواقع على مصر والسودان إرتفاع تمويلات المصارف السعودية للقطاع الخاص 3.6 مليارات في 3 أشهر مصر ترفع أسعار الغاز الطبيعي الأردن.. إحتجاجات ضد ضريبة صندوق النقد