بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» الرياشي يفتتح أسبوع الميكانيك
» رئيس غرفة صيدا شارك في الملتقى البلغاري
» كهرباء زحلة 24/24
» عون يتسلم اقتراحا لخفض العجز وضبط المالية
» قطاع البناء يرزح تحت ظروف صعبة
» سوريا تطلق أول مشروع للطاقة الشمسية
» روسيا وسنغافورة تبرمان حزمة من الصفقات التجارية
» السعودية والإمارات توقعان اتفاقا مهما للغاز
» الراعي كرم صفير بميدالية
» ورشة عمل عن ادارة النفايات السائلة في القطاع الصناعي
» تبادل خبرات بين فرنسا وديوان المحاسبة
» موديز": لبنان عرضة لإرتفاع المخاطر
» عون طلب من وزير الصحة تطبيق البطاقة الصحية سريعا
» نصف مليار دولار دخل السعوديين خلال عام في قطاع النقل الموجه
» منح تركيا إعفاء بنسبة 25% من العقوبات النفطية الأمريكية على إيران
» مبادرة نيابية عراقية لتوزيع عائدات النفط على المواطنين
» ابوزيد تطلع على خدمات وتقديمات غرفة طرابلس
» سويد عن الواقع الاقتصادي: 2200 حالة افلاس في العام 2018
» مؤشرات اقتصادية في تقرير "عودة" : 5 ايجابية و6 سلبية
» الهيئات الاقتصادية تلتقي وفد مجلسي العموم واللوردات
» فعاليات بعلبك ترفض ابتزاز أصحاب المولدات
» مصر ترد على ظهور طريق جديد يهدد قناة السويس
» إعادة تأهيل شريان تجاري جديد بين سورية والأردن
» أرامكو" السعودية تفاوض "نوفاتيك" الروسية
» الهيئات الاقتصادية: لتحديد موعد التحرّك التصعيدي
» دبوسي عرض مع وفد فرنسي شؤونا انمائية
» دعم صيني للمشاريع الحكومية
» الحاج حسن: اقفال 79 مصنعا وتنبيه 72 مؤسسة
» افتتاح مهرجان بيروت للطهي ومعرض الشوكولا
» لبنان في المرتبة 142 عالمياً في سهولة ممارسة الاعمال
» القاهرة : نمو الاقتصاد المصري بنحو
» الامارات تؤسّس وحدة اقتصادية لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية
» ارتفاع أرقام التجارة الخارجية للصين رغم الحرب التجارية مع أمريكا
» مليار دولار حجم التجارة بين روسيا والصين
» الغذائية الاولى بنسبة31.1%476قرار ترخيص صناعي حتى حزيران 2018
» مؤتمر نقابة المهندسين حول المدن الذكية
» تغطية الفحوصات الخارجية بنسبة 70%
» سلامة: ندرك اهمية حماية السرية المصرفية
» المولدات: خوري لن يتراجع جريصاتي: اجرام عمدي
» المستثمرون الأجانب سحبوا 1.7 مليار دولار من السعودية بعد مقتل خاشقجي
» دمشق تكشف "أموال منهوبة" التي تم استردادها
» قانون الايجارات ... ايضا وايضا
» الصين تتعهد بزيادة الواردات إلى 40 تريليون دولار
» قطر: اقتصادنا بات أقوى وتجاوزنا آثار المقاطعة
» الريجي" بدأت بتسلم محصول التبغ الجنوبي
» انذارأصحاب المولدات المخالفين بتركيب العدادات
» ارتفاع حركة المسافرين 11 % في ت1
» مراقبون ينذرون أصحاب مولدات
» سوريا .. مركز إقليمي للحبوب الروسية
» ترامب: سنسدد ديننا الضخم في 6 سنوات!
» إنتاج الأرز الأعلى عالميا.. 513 مليون طن
» تسعيرة المولدات الخاصة عن شهر ت
» شراكة بين "أكسا الشرق الأوسط "و"أوتوشاين سبا"
» قريطم عرض للسفير البريطاني المشاريع المستقبلية
» مؤتمر البطالة وفرص العمل في طرابلس: لخطة إنقاذية شاملة ومتكاملة
» نحاس أطلع دبوسي على 3 إقتراحات قوانين
» الحاج حسن: الدول المتقدمة تضع سياسات تحدد المسارات
» "سورية" سوقاً اساسية للصادرات اللبنانية .. 734 مليون دولار فائض الميزان التجاري اللبناني
» مؤتمر اتحاد المدققين في الدول الفرنكوفونية
» روسيا والهند وإيران في طريقها إلى إطلاق ممر بديل لـ"قناة السويس
محتويات العدد
170 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
لحود: لن نقبل ملفات اذا كانت الفائدة 12% (620)
المنتجات السورية تغزو السوق الأردنية (580)
لجنة الاقتصاد: لدعم هيئة التفتيش (573)
تراجع مؤشر "بيبلوس" و"الأميركية" لثقة المستهلك (555)
آلية صينية لتفادي العقوبات الأمريكية على إيران (548)
مصر تستغل التضييق على الدول الكبرى لإحداث طفرة صناعية (539)
البنك الدولي: إطار المخاطر بلبنان يرتفع (513)
سعد: لتخفيف التقنين في صيدا (496)
الموسوي: حقوق لبنان في منطقته الاقتصادية الخالصة (392)
تجمع صناعيي الشويفات في مصانع البقاع (317)
"إنفوغرافيك".. التحول الكبير في متطلبات التوظيف
Monday, March 19, 2018

 

أخذت الروبوتات والأتمتة والذكاء الصناعي في أداء مهام أكثر فيما أخذت الوظائف تعاني من الإرباك، ويبدو أن الأمور تتجه نحو التغيير في الوظائف وطبيعتها في السنوات القليلة المقبلة.
ونتيجة للأتمتة المتسارعة، فإن ثلث القوى العاملة في ألمانيا والولايات المتحدة ونصفها في اليابان عليها تحويل وظائفها بحلول العام 2030.
كذلك فإن أكثر من 70 في المئة من قوة العمل العالمية تحتاج إلى تغيير وظائفها بحلول العام 2030 من جراء الأتمتة الجزئية، وفقا للفايننشال تايمز.
على أي حال، يقول الخبراء إن نطاقا واسعا من التعليم وبرامج تنمية وتطوير المهارات ستظهر إلى الوجود من أجل مواكبة الطلب على الوظائف الجديدة.
وعلى سبيل المثال، عندما أعلنت شركة "إيه تي آند تي" الأميركية في العام 2014، خططها لنقل 75 في المئة من شبكتها إلى أنظمة تتحكم بها برامج الكمبيوتر، أدرك كبار مسؤولي الشركة أن السوق قد لا توفر كل الاحتياجات التكنولوجية من أجل هذا الانتقال، ولذلك قامت بتطوير برامج لمساعدة العاملين لديها على تولي الأدوار الجديدة.
بدأ الموظفون بالتدريب على الأدوات الجديدة، والتحقوا بدورات داخلية للتطوير، فيما تولى آخرون أدوارا ميدانية لا تحتاج إلى خبرة وكفاءة كبيرة، مثل البرمجة وتطوير الشبكات من خلال برنامج تنظمه مؤسسة أوداسيتي للتعليم عبر الإنترنت وبتمويل من إيه تي آند تي أطلق عليه اسم "شهادات النانو".
وتتطلب شهادات النانو من العاملين الدراسة والعمل المنزلي لمدة 10 ساعات أسبوعيا، ولمدة تستغرق ما بين 6 إلى 12 شهرا.
لقد أصبح هناك تحول في طبيعة العقود، حيث كانت تنص قبل سنوات على أن "العمل بجد واجتهاد يمنحك الترقية" بينما العقود الحالية تنص على أننا "نحن ننتظر منك الالتزام.. ولكن لا يمكننا أن نضمن لك مستقبلك الوظيفي"، ولهذا بات على الموظفين أن يتقبلوا فكرة أن عليهم التطور من خلال التعليم الذاتي وليس الانتظار لدورات تدريبية من الشركة.
 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
سد النهضة الإثيوبي.. تأثيرات الأمر الواقع على مصر والسودان إرتفاع تمويلات المصارف السعودية للقطاع الخاص 3.6 مليارات في 3 أشهر مصر ترفع أسعار الغاز الطبيعي الأردن.. إحتجاجات ضد ضريبة صندوق النقد