بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» استمرار اعتصام عمال شركة فليفل
»
» دراسة تحليلية عن الثروة النفطية
» عمال البناء": لتأمين فرص العمل
» ارتفاع أعداد الركاب في المطار
» تذكير بأسعار الأرقام الهاتفية الخلوية
» دبوسي استقبل السفير الروماني
» لكهرباء": محول رأس بيروت في الخدمة
» الصحة: تأمين لقاح شلل الأطفال العضلي
» الاسمر: تعليق اضراب موظفي غلاييني
» الاستغناء عن المدير العام للاهراءات
» سعد فارس رحب بالحوار الاقتصادي
» وفد وزاري وصناعي الى معرض دمشق الدولي
» تكريم المرأة العاملة في زراعة التنباك
» هارون عن الحكم في قضية مستشفى بحنس
» التجديد لـ حنا نقيبا لوسطاء التأمين
» اعتصام مفتوح لموظفي مستشفى البوار
» كنعان:للإنفاق المالي السليم
» اعتصام للمستأجرين أمام بيت الوسط
» عمال غلاييني: وقف العمل في المطار
» أعمال تعبيد طريق أبلح بيت شاما
» وقفة احتجاج على مصانع إسمنت شكا
» لقاء حول مشاكل القطاع الصناعي
» الاسمر تابع مطلب عمالية ويلتقي عبد الصمد
» سفير بنين لدى السعودية في غرفة بيروت
» لحود تفقد أراضي التعمير في جزين وصيدا
» زمكحل: لجذب 10% من المغتربين سنويا
» جمعية عمومية لنقابة الصاغة
» السفير الصيني يلتقي وفدا من تكريت
» اصحاب شاحنات يعتدون على الصهاريج
» مؤشر "بيبلوس" للطلب العقاري حتى حزيران
» المسؤولية المجتمعية في المصارف حول السلامة المرورية
» حقوق العاملين في الحراسة والأمن
» البزري: لتفعيل الحركة التجارية في صيدا
» لجنة الأشغال تابعت الشفافية في قطاع البترول
» كيدانيان: نرفض عروض الدلافين
» نقابة مالكي العقارات: لإصدار المراسيم التطبيقية
» زخور: لمشروع قانون معجل للايجارات
» دبوسي زار بخاري
» نقيب مستوردي السيارات: لوقف التضييق
» صناعيو الشويفات: اعادة السلسلة يهدد مستقبلنا
» اجتماع لكبارة مع فاعليات طرابلس
» فنيانوس: منظومة نموذجية للنقل العام
» استمرار عزل المحول في محطة راس بيروت
» اتفاقيتان لتقوية جودة زيت الزيتون
» خدمات جوية جديدة بين طيران بيروت وقطر
» الاسمر استقبل “المرابطون” والعاملين في المستشفيات
» الجراح ممثلا الحريري في بلانيت ليبانون:
» كنعان: قطع الحساب مسؤولية الحكومة
» نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية
» الحاج منسقا لمكتب الفاو لشمال أفريقيا
» غرفة طرابلس واتحاد المصارف العربية
» تحويل مبالغ من عائدات الهاتف للبلديات
» الجراح: الأسعار الرسمية للخطوط الخليوية
» تابت: الازدواج الضريبي امر مرفوض
» شروط الترخيص لمحال صنع او بيع التحف
» كركي: تبسيط مسالك العمل
» البزري: لاعطاء صيدا حصتها من الكهرباء
» قرار لوزارة الإقتصاد الى أصحاب المولدات
» زمكحل تسلم جائزة الانجاز
محتويات العدد
162 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
تعريفة المولدات الكهربائية لشهر تموز (887)
معرض "صنع في البقاع 2" (712)
افتتاح طريق الريجي في جبال البطم (633)
"ملتقى التضامن": فرض الضرائب معيب (511)
"الضرائب": لاعادة النظر بالزيادات الضريبية (509)
انخفاض اسعار الإستهلاك في حزيران (499)
سعد: سلسلة الرواتب حق لأصحابها (496)
اطلاق معرض ومؤتمر البنائين في عاليه (484)
اجتماع في مجلس الانماء والاعمار (460)
نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية (375)
نقابة أصحاب مصانع الرخام والغرانيت تكرم وزير الصناعة
Wednesday, May 10, 2017

نقابة أصحاب مصانع الرخام والغرانيت تكرم وزير الصناعة
نجم يطالب بإعفاءات جدولة الديون بفوائد متدنية
والحاج حسن يحذر: وضعنا الاقتصادي على الحافة
كرمت نقابة أصحاب مصانع الرخام والغرانيت ومصبوبات الأسمنت في لبنان برئاسة نزيه نجم، وزير الصناعة حسين الحاج حسن، في غداء أقامته في مطعم “لومايون” وحضره السفير المصري نزيه نجاري،نقيب الصحافة عوني الكعكي، رئيس المجلس الأعلى للجمارك العميد أسعد طفيلي وأعضاء المجلس الأعلى للجمارك هاني الحاج شحادة وغراسيا القزي، والوزير السابق روجيه ديب، والمديرون العامون للاقتصاد عليا عباس، والجمارك بدري ضاهر، والصناعة داني جدعون، ومعهد البحوث الصناعية بسام فرن، الملحقة التجارية في السفارة المصرية منى وهبة، رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل، رئيس اتحاد بلديات جبيل فادي مارتينوس، وحشد من الفاعليات.
نجم
وألقى رئيس النقابة نزيه نجم كلمة قال فيها : "نلتقي اليوم كعائلة صناعية واقتصادية لنجدد إيمانَنا بمستقبل لبنان واستقراره الوطني والإجتماعي والإنمائي. ولنؤكد التزامنا بمبادىء الحرية المسؤولة وبالمبادرة الفردية اللبنانية التي تشكل عصب اقتصاده وتطوره في ظل دولة نريدها أن تكون لا بل نريدها أن تبقى دولة الرعاية والحماية لمسيرتنا الوطنية والصناعية والإقتصادية وذلك لمنع الخلل في استقرارنا الذي يشكل عصب الحركة الإستثمارية للصناعة خصوصا صناعة الرخام والغرانيت مصبوبات الأسمنت والحجر التزييني. ولتكريم رجل الدولة والقرار الموضوعي الجامع والحر رجل المواقف الجريئة في أيام الصعاب... رجل الصناعة الأول".
وتوجه الى الحاج حسن قائلاً : "كيف لا نكرمك وأنت تقف كل يوم وبصمودك الصادق منادياً بحماية اقتصاد الوطن وصناعته وحمايةعائلاتنا اللبنانية المهددة بلقمة عيشها! كيف لا نكرمك وأنت الصامد ابداً في وجه الجميع لتثبت للجميع صدق التزامك باستقرار المواطن اللبناني لأنك آمنت بأن لبنان باق ما دام الرجال الأوادم من امثالك في سدة المسؤولية !
وأكد أن "النقابة سوف تباشر ورشة عمل شاملة لتطوير وتحصين وحماية صناعتها وسوف تقوم بالإتصالات مجدداً مع فخامة الرئيس ورئيس المجلس النيابي ورئيس الحكومة والوزراء لتعرض معهم مشاكل صناعتها والحلول المطلوبة، لأنه لم يعد مقبولاً أن تبقى صناعتها ضحية الإغراق وعدم الحماية".
تحقيق الحوافز
وتمنى نجم على الحاج حسن "السعي مع المسؤولين كافة لتحقيق جميع الحوافز المذكورة في الدراسة المقدمة من قبل النقابة وجدولة ديون الصناعيين بدعم من الدولة اللبنانية وبفوائد متدنية لأننا بحاجة الى استعادة أنفاسنا لكي نستطيع الصمود والبقاء".
وتابع:"لقد آن الأوان لنبني معاً وطناً ودولة ، وكي يعلم الجميع بأن أي خلل في القطاع الصناعي هو خلل في الاقتصاد اللبناني وسوف يؤدي الى أزمة بطالة لنصبح أمام ثورة اجتماعية تؤدي الى خلل أمني وسياسي ومالي لا سمح الله!فهل هذا ما يريده من يقومون بهدم بنيان الصناعة من خلال سياسة الإغراق والفساد !!؟؟إنها الصرخة الأخيرة يا معالي الوزير، إنها صرخة من لا يزال يقاوم كي تبقى الصناعة اللبنانية ركيزة الإستقرار ! لن نسكت ولن نستكين ولن نستهين بعد اليوم. لن نترك المعتدين على صناعتنا يعتدون ويهددون".
الحاج حسن
بدوره أوضح الوزير الحاج حسن في كلمته أن "وضعنا الاقتصادي على الحافة كما أوضحت للكثير من المراجعين. عجز الموازنة عام 2016 هو 15,8 مليارا، وقد نصل خلال أربع سنوات الى خسارة الناتج المحلي، فالرقم الاقتصادي واضح، وليس المهم أن نحقق نموا لا يتعدى 1,5 بالمئة وعجزا تجاريا 4 بالمئة".
وقال: "اتخذنا القرار بتشكيل لجنة من المديرة العامة للاقتصاد والمجلس الأعلى للجمارك والمدير العام للصناعة، وطلبنا الى جمعية الصناعيين تقديم طلبات الرسم النوعي وحماية الصناعة، وتحدثت الى وزير الاقتصاد لنبدأ بدرس هذه الملفات في لجنة حماية الإنتاج الوطني، ويجب الإسراع في ذلك".
ودعا الصناعيين الى "المطالبة المتكررة والضغط الإيجابي وعدم التوقف، لأن رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة يسيران في اتجاه حماية الصناعة الوطنية"، معتبرا أن "خفض عجز الميزان التجاري هو أحد أهداف الدولة".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
"ماستركارد" في الهلال الخصيب أسعار الذهب في البلاد العربية 100 عام من التنقيب عن النفط والغاز في الشرق الأوسط المغرب يخطط لأكبر مشروع للطاقة الشمسية