بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» استمرار اعتصام عمال شركة فليفل
»
» دراسة تحليلية عن الثروة النفطية
» عمال البناء": لتأمين فرص العمل
» ارتفاع أعداد الركاب في المطار
» تذكير بأسعار الأرقام الهاتفية الخلوية
» دبوسي استقبل السفير الروماني
» لكهرباء": محول رأس بيروت في الخدمة
» الصحة: تأمين لقاح شلل الأطفال العضلي
» الاسمر: تعليق اضراب موظفي غلاييني
» الاستغناء عن المدير العام للاهراءات
» سعد فارس رحب بالحوار الاقتصادي
» وفد وزاري وصناعي الى معرض دمشق الدولي
» تكريم المرأة العاملة في زراعة التنباك
» هارون عن الحكم في قضية مستشفى بحنس
» التجديد لـ حنا نقيبا لوسطاء التأمين
» اعتصام مفتوح لموظفي مستشفى البوار
» كنعان:للإنفاق المالي السليم
» اعتصام للمستأجرين أمام بيت الوسط
» عمال غلاييني: وقف العمل في المطار
» أعمال تعبيد طريق أبلح بيت شاما
» وقفة احتجاج على مصانع إسمنت شكا
» لقاء حول مشاكل القطاع الصناعي
» الاسمر تابع مطلب عمالية ويلتقي عبد الصمد
» سفير بنين لدى السعودية في غرفة بيروت
» لحود تفقد أراضي التعمير في جزين وصيدا
» زمكحل: لجذب 10% من المغتربين سنويا
» جمعية عمومية لنقابة الصاغة
» السفير الصيني يلتقي وفدا من تكريت
» اصحاب شاحنات يعتدون على الصهاريج
» مؤشر "بيبلوس" للطلب العقاري حتى حزيران
» المسؤولية المجتمعية في المصارف حول السلامة المرورية
» حقوق العاملين في الحراسة والأمن
» البزري: لتفعيل الحركة التجارية في صيدا
» لجنة الأشغال تابعت الشفافية في قطاع البترول
» كيدانيان: نرفض عروض الدلافين
» نقابة مالكي العقارات: لإصدار المراسيم التطبيقية
» زخور: لمشروع قانون معجل للايجارات
» دبوسي زار بخاري
» نقيب مستوردي السيارات: لوقف التضييق
» صناعيو الشويفات: اعادة السلسلة يهدد مستقبلنا
» اجتماع لكبارة مع فاعليات طرابلس
» فنيانوس: منظومة نموذجية للنقل العام
» استمرار عزل المحول في محطة راس بيروت
» اتفاقيتان لتقوية جودة زيت الزيتون
» خدمات جوية جديدة بين طيران بيروت وقطر
» الاسمر استقبل “المرابطون” والعاملين في المستشفيات
» الجراح ممثلا الحريري في بلانيت ليبانون:
» كنعان: قطع الحساب مسؤولية الحكومة
» نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية
» الحاج منسقا لمكتب الفاو لشمال أفريقيا
» غرفة طرابلس واتحاد المصارف العربية
» تحويل مبالغ من عائدات الهاتف للبلديات
» الجراح: الأسعار الرسمية للخطوط الخليوية
» تابت: الازدواج الضريبي امر مرفوض
» شروط الترخيص لمحال صنع او بيع التحف
» كركي: تبسيط مسالك العمل
» البزري: لاعطاء صيدا حصتها من الكهرباء
» قرار لوزارة الإقتصاد الى أصحاب المولدات
» زمكحل تسلم جائزة الانجاز
محتويات العدد
162 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
تعريفة المولدات الكهربائية لشهر تموز (887)
معرض "صنع في البقاع 2" (712)
افتتاح طريق الريجي في جبال البطم (633)
"ملتقى التضامن": فرض الضرائب معيب (511)
"الضرائب": لاعادة النظر بالزيادات الضريبية (509)
انخفاض اسعار الإستهلاك في حزيران (499)
سعد: سلسلة الرواتب حق لأصحابها (496)
اطلاق معرض ومؤتمر البنائين في عاليه (484)
اجتماع في مجلس الانماء والاعمار (460)
نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية (375)
الجميّل في جنيف: لتعزيز إمكانات الصناعة
Thursday, June 8, 2017




شارك رئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين فادي الجميّل في مؤتمر العمل الدولي الذي عُقد في جنيف، بدعوة من منظمة العمل الدولية.
وأكد في كلمة ألقاها في المناسبة الحرص على تطوير قدرات جيل الشباب رغم كل المخاطر وحالة عدم الاستقرار التي تمر بها المنطقة.
وتطرق الجميّل إلى أزمة النزوح السوري التي يعاني منها لبنان "والتي من أبرز تداعياتها تخطي نسبة البطالة عتبة الـ25٪ في صفوف اللبنانيين والـ 35٪ في صفوف الشباب اللبناني"، فأكد السعي الدائم "إلى خلق فرص عمل لشبابنا، خصوصاً أن الأزمة السورية أصبحت مشكلة حقيقية في بلادنا، بعدما بدأت باعتبارات إنسانية استقبل فيها لبنان مليون ونصف المليون نازح، يمثلون أكثر من ثلث سكان لبنان".
وتابع: لا يمكن لأي بلد في العالم أن يتحمّل هذا التدفق؛ وبطبيعة الحال كان لهذه الازمة تأثير هائل على اقتصادنا، على مواردنا وقطاعنا الصناعي الذي خسر منذ العام 2011، أي منذ بدء الحرب السورية، أكثر من 388 منشأة صناعية، من أصل 2365، ما أدى إلى خلق بطالة إضافية. انطلاقاً من ذلك، نناشدكم اليوم مساعدة لبنان على معالجة هذه القضية التي لا يمكن للبنان أن يحلها بمفرده.
وأكد الجميّل أن "خلق فرص عمل للشباب هو همّنا الاول ويشكّل مسؤولية قصوى لدينا، ومن المفارقات أن تعاني البلدان ذات الثروات المالية الهائلة من هذه التحديات". وأضاف: رغم أن الأمر ليس متروكاً لنا في هذه المنظمة من أجل حل هذه القضية، إلا أن طرح هذه المسألة قد يساعد على المضي قدماً في الآليات التي من شأنها أن تسمح بمعالجة هذه المشكلة.
وطالب "بتعزيز إمكانات الصناعة المحلية وأصحاب العمل المحليين، حتى يتمكنوا من توفير فرص العمل للشباب والمحافظة عليهم أينما كانوا".
كذلك اقترح أن "تعمل الدول الأوروبية على خلق المزيد من الاستثمارات والمشاريع المشتركة في المنطقة بدلاً من نقل مصانعها الى جميع أنحاء العالم، على أن تستعين بقدرات الصناعات المحلية الموجودة في كل بلد".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
"ماستركارد" في الهلال الخصيب أسعار الذهب في البلاد العربية 100 عام من التنقيب عن النفط والغاز في الشرق الأوسط المغرب يخطط لأكبر مشروع للطاقة الشمسية