بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» استمرار اعتصام عمال شركة فليفل
»
» دراسة تحليلية عن الثروة النفطية
» عمال البناء": لتأمين فرص العمل
» ارتفاع أعداد الركاب في المطار
» تذكير بأسعار الأرقام الهاتفية الخلوية
» دبوسي استقبل السفير الروماني
» لكهرباء": محول رأس بيروت في الخدمة
» الصحة: تأمين لقاح شلل الأطفال العضلي
» الاسمر: تعليق اضراب موظفي غلاييني
» الاستغناء عن المدير العام للاهراءات
» سعد فارس رحب بالحوار الاقتصادي
» وفد وزاري وصناعي الى معرض دمشق الدولي
» تكريم المرأة العاملة في زراعة التنباك
» هارون عن الحكم في قضية مستشفى بحنس
» التجديد لـ حنا نقيبا لوسطاء التأمين
» اعتصام مفتوح لموظفي مستشفى البوار
» كنعان:للإنفاق المالي السليم
» اعتصام للمستأجرين أمام بيت الوسط
» عمال غلاييني: وقف العمل في المطار
» أعمال تعبيد طريق أبلح بيت شاما
» وقفة احتجاج على مصانع إسمنت شكا
» لقاء حول مشاكل القطاع الصناعي
» الاسمر تابع مطلب عمالية ويلتقي عبد الصمد
» سفير بنين لدى السعودية في غرفة بيروت
» لحود تفقد أراضي التعمير في جزين وصيدا
» زمكحل: لجذب 10% من المغتربين سنويا
» جمعية عمومية لنقابة الصاغة
» السفير الصيني يلتقي وفدا من تكريت
» اصحاب شاحنات يعتدون على الصهاريج
» مؤشر "بيبلوس" للطلب العقاري حتى حزيران
» المسؤولية المجتمعية في المصارف حول السلامة المرورية
» حقوق العاملين في الحراسة والأمن
» البزري: لتفعيل الحركة التجارية في صيدا
» لجنة الأشغال تابعت الشفافية في قطاع البترول
» كيدانيان: نرفض عروض الدلافين
» نقابة مالكي العقارات: لإصدار المراسيم التطبيقية
» زخور: لمشروع قانون معجل للايجارات
» دبوسي زار بخاري
» نقيب مستوردي السيارات: لوقف التضييق
» صناعيو الشويفات: اعادة السلسلة يهدد مستقبلنا
» اجتماع لكبارة مع فاعليات طرابلس
» فنيانوس: منظومة نموذجية للنقل العام
» استمرار عزل المحول في محطة راس بيروت
» اتفاقيتان لتقوية جودة زيت الزيتون
» خدمات جوية جديدة بين طيران بيروت وقطر
» الاسمر استقبل “المرابطون” والعاملين في المستشفيات
» الجراح ممثلا الحريري في بلانيت ليبانون:
» كنعان: قطع الحساب مسؤولية الحكومة
» نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية
» الحاج منسقا لمكتب الفاو لشمال أفريقيا
» غرفة طرابلس واتحاد المصارف العربية
» تحويل مبالغ من عائدات الهاتف للبلديات
» الجراح: الأسعار الرسمية للخطوط الخليوية
» تابت: الازدواج الضريبي امر مرفوض
» شروط الترخيص لمحال صنع او بيع التحف
» كركي: تبسيط مسالك العمل
» البزري: لاعطاء صيدا حصتها من الكهرباء
» قرار لوزارة الإقتصاد الى أصحاب المولدات
» زمكحل تسلم جائزة الانجاز
محتويات العدد
162 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
تعريفة المولدات الكهربائية لشهر تموز (887)
معرض "صنع في البقاع 2" (712)
افتتاح طريق الريجي في جبال البطم (633)
"ملتقى التضامن": فرض الضرائب معيب (511)
"الضرائب": لاعادة النظر بالزيادات الضريبية (509)
انخفاض اسعار الإستهلاك في حزيران (499)
سعد: سلسلة الرواتب حق لأصحابها (496)
اطلاق معرض ومؤتمر البنائين في عاليه (484)
اجتماع في مجلس الانماء والاعمار (460)
نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية (375)
"الصحة" تنجز تصنيف المستشفيات
Thursday, June 15, 2017



كشف نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني أن الوزارة "تضع تصنيفاً للمستشفيات من أجل تحسين الوضع الإستشفائي"، ولفت من جهة أخرى إلى "قانون صدر عن مجلس النواب في شباط الماضي لتنظيم عمل مراكز التجميل الصحي، والذي أعطى مهلة 6 أشهر تنتهي منتصف آب، لتسوية أوضاعها". لكنّه أكد أن وزارة الصحة في المقابل "لم تنتظر انقضاء هذه المهلة، بل تقوم بشكل متواصل بإقفال المراكز التي تجري أعمال تجميلية خارج النظم أو تشكّل خطراً على صحة المواطن". وذكّر حاصباني في تصريح، أنه أصدر قراراً بمنع استخدام التخدير العام في المستشفيات النهارية، وقراراً آخر بمنع إجراء العمليات التي تحمل مخاطر في حال لم تتوفر غرفة عناية فائقة، "وهذه إجراءات تنظيمية تحدّ من المخاطر".
وإذ أكد إقفال عيادات عدة غير شرعية "وإحداها كانت تعطي شهادات مزوّرة"، وإحالتها الى الجهات القضائية المختصة، أشار ألى أن "الوزارة لا تستطيع مراقبة الجميع، من هنا على المواطن أن يلعب دوراً مهماً في هذا المجال، والإبلاغ عن أي مركز غير مرخص يقوم بعمليات تجميل"،
وعن مشكلة السقوف المالية في المستشفيات والتي تنتهي منتصف الشهر أحياناً، أوضح ان "هناك سقفاً محدوداً من المال يوضع في تصرّف المستشفى، وفي بعض الحالات نضطر إلى رفع السقف المالي لمعالجة الحالات الطارئة"، معلناً "العمل مع المستشفيات على وضع آليات تتيح جدولة زمنية للعمليات غير الطارئة".
ورداً على سؤال، لم ينفِ حاصباني أن "السقوف المالية كانت توضع في السابق من دون معايير"، وأسف أن "بعضهم يريدها صناديق انتخابية. وأكد انه وضع معادلة علمية لتحديد هذه السقوف بشكل عادل، وفور إقرار موازنة العام 2017 سيرفع الى مجلس الوزراء مشروع مرسوم لتوزيع السقوف المالية بشكل عادل وعلمي".
وأشار الى أن "المستشفيات تتميّز بأدائها وليس بالسقف المالي، وتحسين هذا الأداء يتم من خلال الرقابة، ومن هنا يتم تعزيز دور الطبيب المراقب إلى جانب الشركات الخاصة المكلفة بالمراقبة أيضاً".
من جهة أخرى، أشار الى "العمل على إعداد تطبيق على الهواتف الذكية يخوّل المواطنين معرفة الأسرّة الفارغة داخل المستشفيات، وخلال شهر سيتم إطلاق هذا التطبيق كتجربة في بيروت وجبل لبنان".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
"ماستركارد" في الهلال الخصيب أسعار الذهب في البلاد العربية 100 عام من التنقيب عن النفط والغاز في الشرق الأوسط المغرب يخطط لأكبر مشروع للطاقة الشمسية