بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» استمرار اعتصام عمال شركة فليفل
»
» دراسة تحليلية عن الثروة النفطية
» عمال البناء": لتأمين فرص العمل
» ارتفاع أعداد الركاب في المطار
» تذكير بأسعار الأرقام الهاتفية الخلوية
» دبوسي استقبل السفير الروماني
» لكهرباء": محول رأس بيروت في الخدمة
» الصحة: تأمين لقاح شلل الأطفال العضلي
» الاسمر: تعليق اضراب موظفي غلاييني
» الاستغناء عن المدير العام للاهراءات
» سعد فارس رحب بالحوار الاقتصادي
» وفد وزاري وصناعي الى معرض دمشق الدولي
» تكريم المرأة العاملة في زراعة التنباك
» هارون عن الحكم في قضية مستشفى بحنس
» التجديد لـ حنا نقيبا لوسطاء التأمين
» اعتصام مفتوح لموظفي مستشفى البوار
» كنعان:للإنفاق المالي السليم
» اعتصام للمستأجرين أمام بيت الوسط
» عمال غلاييني: وقف العمل في المطار
» أعمال تعبيد طريق أبلح بيت شاما
» وقفة احتجاج على مصانع إسمنت شكا
» لقاء حول مشاكل القطاع الصناعي
» الاسمر تابع مطلب عمالية ويلتقي عبد الصمد
» سفير بنين لدى السعودية في غرفة بيروت
» لحود تفقد أراضي التعمير في جزين وصيدا
» زمكحل: لجذب 10% من المغتربين سنويا
» جمعية عمومية لنقابة الصاغة
» السفير الصيني يلتقي وفدا من تكريت
» اصحاب شاحنات يعتدون على الصهاريج
» مؤشر "بيبلوس" للطلب العقاري حتى حزيران
» المسؤولية المجتمعية في المصارف حول السلامة المرورية
» حقوق العاملين في الحراسة والأمن
» البزري: لتفعيل الحركة التجارية في صيدا
» لجنة الأشغال تابعت الشفافية في قطاع البترول
» كيدانيان: نرفض عروض الدلافين
» نقابة مالكي العقارات: لإصدار المراسيم التطبيقية
» زخور: لمشروع قانون معجل للايجارات
» دبوسي زار بخاري
» نقيب مستوردي السيارات: لوقف التضييق
» صناعيو الشويفات: اعادة السلسلة يهدد مستقبلنا
» اجتماع لكبارة مع فاعليات طرابلس
» فنيانوس: منظومة نموذجية للنقل العام
» استمرار عزل المحول في محطة راس بيروت
» اتفاقيتان لتقوية جودة زيت الزيتون
» خدمات جوية جديدة بين طيران بيروت وقطر
» الاسمر استقبل “المرابطون” والعاملين في المستشفيات
» الجراح ممثلا الحريري في بلانيت ليبانون:
» كنعان: قطع الحساب مسؤولية الحكومة
» نقابات العمال:لإصلاح السياسات الضريبية
» الحاج منسقا لمكتب الفاو لشمال أفريقيا
» غرفة طرابلس واتحاد المصارف العربية
» تحويل مبالغ من عائدات الهاتف للبلديات
» الجراح: الأسعار الرسمية للخطوط الخليوية
» تابت: الازدواج الضريبي امر مرفوض
» شروط الترخيص لمحال صنع او بيع التحف
» كركي: تبسيط مسالك العمل
» البزري: لاعطاء صيدا حصتها من الكهرباء
» قرار لوزارة الإقتصاد الى أصحاب المولدات
» زمكحل تسلم جائزة الانجاز
محتويات العدد
162 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
تعريفة المولدات الكهربائية لشهر تموز (861)
معرض "صنع في البقاع 2" (686)
زخور الى عون: انتم ضمانة سكن المواطن (611)
افتتاح طريق الريجي في جبال البطم (607)
ثقة المستهلك تتراجع في الفصل الثاني من 2017 (485)
"ملتقى التضامن": فرض الضرائب معيب (479)
"الضرائب": لاعادة النظر بالزيادات الضريبية (477)
انخفاض اسعار الإستهلاك في حزيران (467)
سعد: سلسلة الرواتب حق لأصحابها (464)
اطلاق معرض ومؤتمر البنائين في عاليه (452)
آبل بمواجهة FBI بسبب "هاتف جهادي"!
Monday, July 10, 2017

اشتعلت معركة بين السياسة والتكنولوجيا في الولايات المتحدة الأميركية، على خلفية رفض شركة "أبل" مساعدة الـ FBI في اختراق جهاز أحد منفذي هجمات سان بيرناندينو، سيد فاروق، في حين لحق إدوارد سنودن بركب المدافعين عن موقف الشركة العالمية.
وكان قاض فدرالي قد طلب في وقت سابق، من شركة أبل السماح لمحققي الـ FBI باختراق جهاز سيد، ولكن الرئيس التنفيذي للشركة رفض هذا الطلب وقال إن الحكومة الأميركية "تقوض أمن أحد منتجاتها الرائدة."
وقال سنودن، المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأميركية، والذي سرّب معلومات عن برامج التجسّس التي تستخدمها الوكالة إلى الصحافة، إن سخرية الموقف جعلت شركة "آبل" تبدو وكأنها الجهة المدافعة عن حقوق الناس بمواجهة FBI الذي يجب أن يكون في الأساس هو الجهة المعنية بالدفاع عن خصوصيات الناس.
واتفق أحد مؤسسي واتساب مع سنودن في دعمه لشركة أبل، إذ قال إن على الجميع عدم السماح بحدوث "هذه الخطوة الخطيرة" حسب تعبيره، في وقت حذر فيه بروس شناير، وهو واحد من أهم خبراء التشفير في العالم، من أن السماح للـ FBI باختراق الهاتف سيفتح المجال أمام القراصنة لاختراق أجهزة العملاء وسرقة الصور والرسائل والمعلومات الشخصية منها.
وفي المقابل، اختلف المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية، دونالد ترامب، مع سنودن وخبراء التكنولوجيا، إذ قال "يجب فتح الجهاز"، في وقت اتفق فيه المرشح الجمهوري الآخر للرئاسة الأميركية، ماركو روبيو، مع ترامب وقال إن على أبل أن تكون "شركة صالحة"، في إشارة منه إلى أنها يجب أن تتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي.
وتخشى أبل من أن الإقدام على هذه الخطوة، سيجبرها على التعامل بالطريقة نفسها مع طلبات مماثلة من حكومات أخرى كالحكومة الصينية وغيرها.

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
"ماستركارد" في الهلال الخصيب أسعار الذهب في البلاد العربية 100 عام من التنقيب عن النفط والغاز في الشرق الأوسط المغرب يخطط لأكبر مشروع للطاقة الشمسية