بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» غبريل: الثقة المصارف الرأسمال الأهم
» القصار: لأي دورفي تأمين العدالة الاجتماعية
» كيدانيان يطلق استراتيجية "السياحة"
» وزير المال التقى السفير الفرنسي
» إطلاق الشبكة اللبنانية للأعمال البترولية
» ورشة عمل حول قانون العمل والضمان
» خوري: لن نقبل المماطلة بتجديد عقد العمل
» حسن خليل أحال شكاوى الى التحقيق
» دو فريج بحث مواضيع إقتصادية
» كلية القصار لادارة الاعمال الى جمعية BGS
» “SGBL” يفتتح فرعه الجديد في الحازمية
» مصرف لبنان وهيئة الاسواق المالية
» زمكحل: لإعادة الرحلات الجوية الى كندا
» خبراء المحاسبة” هنأت اعضاء المجلس الاقتصادي
» حقوق عمال ال TSC المصروف
» الأسمر: هل الفاليه باركينغ أقوى من الدولة
» مؤتمر لنقابة المهندسين عن مصادر الطاقة
» الخولي برحب بتعيين اعضاء المجلس الاقتصادي
» تمنح احدث الإبتكارات العلمية في منتجات التجميل ..Lunar Group
» ابوعاصي عقد لقاءات في واشنطن
» خوري إلى اجتماعات صندوق النقد
» شـقير: ملتزمون اتفاق بعبدا بتصحيح الأجور
» انخفاض سعر البنزين وارتفاع الغاز
» مسعد: لنظام ضرائب اكثر عدالة
» الحويك: لعودة القروض المدعومة
» عزل محطة الشويفات الرئيسية
» اعتصام امام مرفأ طرابلس
» حسن خليل يلتقي حكيم
» اليوم السنوي للشركاء" لـ"أكسا"
» شماس: الأجدى تمويل السلسلة بتحفيز النمو
» معاناة صناعيي الشويفات
» معاناة صناعيي الشويفات
» دبوسي التقى التحالف المدني الإسلامي وتيار الواقع
» الوطني للنقابات" : السلطة ضد الفقراء
» الضمان" علق المهل وسيلغي زيادات التأخير
» اصحاب المحال في التبانة والضرائب
» شراكة بين تاتش ومشروع التحريج
» مذكرة تفاهم بين قوى الأمن و"حماية المنتجات"
» سلامة إلى اجتماعات البنك وصندوق النقد الدوليين
» بنـك عـوده يعيد تعريف التجربة المصرفيّـة
» طربيـه يرأس وفداً مصرفياً إلى واشنطن
» نسيب الجميل زار جمعية الصناعيين اللبنانيين
» دبوسي التقى زكريا وفوزي كبارة
» مياه بيروت: لتسديد البدلات عن العام 2017
» نقابات السائقين:لوقف اللوحات المزورة
» إيدال تفتتح الجناح اللبناني في المانيا
» تفتتح "قمّة المستقبل العربي" برعايةالحريري NEXUS
» بنك عوده يعيد تعريف التجربة المصرفيّة مع سلسلة أجهزة الصرّاف الآلي الأكثر ابتكاراً في العالم
» السفير الفرنسي زار بلدية بعلبك
» الحريري يشارك في القمة العربية – الأوروبية
» الحريري يشارك في القمة العربية – الأوروبية
» تأخير قانون السلسلة يجافي الأصول الدستورية
» سفير بولندا زار غرفة طرابلس
» 377 مليار ليرة الى البلديات
» النقل البري: للاضراب العام والتظاهر
» عون يؤكد لوفد "الهيئات" أهمية التشاور
» الأسمر: لدعوة لجنة المؤشر وتصحيح الأجور
» عياش زار دبوسي: للعمل على ارضية مشتركة
» الحاج حسن بحث في العلاقات مع سويسرا
» ارتفاع إضافي في حركة مطار بيروت
محتويات العدد
163 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
الصادرات الصناعية خلال الخمسة اشهر الاولى من العام 2017 (14814)
إيدال تفتتح الجناح اللبناني في المانيا (7841)
"الوطني للنقابات" : السلطة ضد الفقراء (7654)
دبوسي التقى زكريا وفوزي كبارة (7652)
شراكة بين تاتش ومشروع التحريج (7613)
"الضمان" علق المهل وسيلغي زيادات التأخير (7596)
طربيـه يرأس وفداً مصرفياً إلى واشنطن (7507)
نقابات السائقين:لوقف اللوحات المزورة (7502)
نسيب الجميل زار جمعية الصناعيين اللبنانيين (7488)
سلامة إلى اجتماعات البنك وصندوق النقد الدوليين (7457)
تنافس دولي على سوق الغاز في أوروبا
Friday, September 15, 2017

إمدادات الغاز الروسي تغطي 41 % من منطقة اليورو
تنافس دولي على سوق الغاز في أوروبا

تطمح الولايات المتحدة مع تزايد استغلالها للغاز الصخري إلى أن تصبح مصدّراً للغاز، ما يدفع الشركات الأميركية إلى السعي لاقتحام أسواق جديدة ومنافسة روسيا على السوق الأوروبية التي كانت تعتمد حصراً على إمداداتها.
وتهدد العقوبات الجديدة ضد روسيا التي أقرها الرئيس الأميركي دونالد ترامب هذا الأسبوع، باستهداف قطاع الطاقة، بعدما بقي حتى الآن في منأى عن التدابير التجارية المتخذة ضد روسيا في أعقاب الأزمة الأوكرانية.
ورغم التطمينات التي أصدرتها الإدارة الأميركية لاحقاً، فإن العقوبات الأخيرة المقررة في واشنطن، طرحت مسألة إمدادات الغاز للقارة العجوز في قلب الأزمة مع روسيا.
وفي الفصل الأول من السنة، بقيت إمدادات الغاز الروسي لأوروبا قريبة من تحقيق مستويات قياسية، وغطت 41% من واردات القارة، بحسب تقرير صادر عن المفوضية الأوروبية.
في المقابل، فإن إنتاج الغاز الطبيعي الأميركي يتضاعف منذ 2005 بسرعة تفوق تزايد الاستهلاك، ومن المتوقع أن تصبح الولايات المتحدة رسميا مصدّراً للغاز العام المقبل في حين أنها تستورده حالياً، وفق تقرير لوزارة الطاقة.
ولم يكن في وسع الولايات المتحدة حتى العام الماضي، تصدير الغاز إلاّ عبر خطوط أنابيب تربطها بجارتيها كندا وخصوصاً المكسيك التي يتوجه إليها أساساً قسم كبير من صادراتها، وذلك باستثناء بضع ناقلات بين الحين والآخر من ألاسكا.
وفي العام الماضي دشنت شركة «شينيار إينرجي» محطة أولى لتسييل الغاز في سابين باس بولاية لويزيانا بجنوب الولايات المتحدة.
وتسمح المحطة بتصدير الغاز بواسطة ناقلات ومنذ وضعها في الخدمة توجهت 13% من الكميات التي انطلقت منها إلى أوروبا.
كما أن هناك أربعة مشاريع أخرى قيد التنفيذ في تكساس وماريلاند على السواحل الشرقية، ما يجعل من الولايات المتحدة أكبر دولة من حيث تطوير هذه المنشآت، بحسب تقرير لمكتب «إينرجي فينتشرز أناليسيس».
وأوضح المحلل لمسائل الطاقة في «مركز الأبحاث والتحليلات المالية» ستيوارت جليكمان «كان من المقرر أساساً أن يتوجه قسم كبير من الغاز الطبيعي الأميركي المنقول على متن ناقلات إلى آسيا»؛ حيث الأسعار أكثر ارتفاعاً منها في أوروبا، غير أنه تم تحويل الوجهة بعدها.
وما شجع التصدير إلى أوروبا كلفة النقل الأكثر تدنياً إلى هذه القارة، والتي تبقى بمستوى تنافسي بالمقارنة مع الإنتاج المحلي حتى بعد احتساب كلفة عبور المحيط الأطلسي.
وقال مسؤول قسم الغاز والطاقة في شركة «إس أند بي غلوبال بلاتس» إيرا جوزيف، إن «الصادرات تتجه بنسبة كبيرة في الوقت الحاضر إلى القسم المتوسطي من أوروبا، لكن الصادرات المتوجهة إلى الشمال ومنطقة البلطيق بدأت تتزايد". وأضاف: «إنه تغيير كبير بالنسبة للسوق، وسيكون هناك المزيد من المنافسة» المباشرة مع الغاز الروسي.
غير أن كلينت أوزوالد من معهد «بيرنشتين ريسيرتش» وحذر بأن غازبروم لن تسمح بتراجع حاد في حصتها من السوق.
وذكر بأن مجموعة الغاز العملاقة الروسية وقعت عقوداً بعيدة الأمد لسنوات وبأن إنتاجها لا يزال الأدنى ثمناً. واعتبر جوزيف أن الغاز الأميركي سيحل بشكل أولي محل الإنتاج المحلي ولا سيما البريطاني والهولندي الذي بدأ بالتراجع، وعلى مدى أبعد محل الإنتاج النرويجي أيضاً.
ورأى مايكل شال من مكتب «إينرجي فينتشرز أناليسيس» أن الغاز الأميركي لن يحل محل الغاز الروسي بشكل تام، بل أن المطلوب هو «امتلاك بديل ذي مصداقية يسمح للأوروبيين بالسيطرة بشكل أفضل على الأسعار».

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
ثورة البيانات الضخمة تعزّز كفاءة الشركات الصغيرة التضخم في مصر عند أعلى مستوياته في 31 عاماً شراكة بين منطقة قناة السويس وموانئ دبي العالمية "رؤية 2030" يدعم السعودية بـ35 ألف وظيفة