بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» حركة ناشطة للوافدين الى المطار
» رفع الحد الأدنى للرواتب في الإدارات العامة
» ملف النفط: دورة التراخيص الاكثر شفافية
» عمال المياه الشمال يواصلون اضرابهم المفتوح
» تاتش ومركز سرطان الأطفال
» لبنان يدخل نادي الدول المنتجة للنفط
» اعتصام موظفي الضمان في النبطية
» من وزارة الصحة إلى المستشفيات
» مذكرة تفاهم بين التجار و"التنمية الارمينية"
» عمال المياه بقاعا مستمرون في اعتصامهم
» افتتاح منتدى التكنولوجيا والابداع الصناعي
» لا بدل ماديا على العاملات المنزليات
» مخزومي يرحب بانطلاق دورة التنقيب
» اضراب مفتوح لموظفي مياه القبيات
» التجديد للحلو رئيساً لنقابة المقاولين
» سلامــة: الوديعة السعودية سدّدناها
» سهى عطاالله نائبة لرئيس منظمة التغليف العالمية
» وزير المال بحث مع جارفيس الاوضاع المالية
» إنتاج الريجي الشهري سيرتفع 25 %
» شقير ترأس اجتماعا لمجالس الأعمال اللبنانية
» مطالبة بإصلاح اعطال الكهرباء في النبطية
» عمال مياه طرابلس:التوقف عن العمل
» اتفاق بين RDCL WORLD ووفد تجاري ارميني
» المجلس الاقتصادي يشكّل لجانه منتصف ك2
» منتدى التكنولوجيا والإبداع الصناعي"
» حايك في مؤتمر المنظمة العربية للتنمية الإدارية
» المصالـح المستقلة": لتطبيق السلسلة
» مصلحة الليطاني من دون مدير عام
» حلقة نقاش عن ريادة الاعمال
» المديرون العامون: لتطبيق قانون السلسلة
» العمالي": لتحديد تعويضات صحافيين مصروفين
» اعتصام عمال كهرباء حاصبيا ومرجعيون
» كهرباء لبنان تطلق موقعها الالكتروني
» استقبالات وزير الزراعة زعيتر
» انتخاب عربيد رئيسا للمجلس الاقتصادي
» عمال مياه: استمرار الاضراب
» انتخابات اتحاد عمال الشمال بالتزكية
» كركي: الضمان الأقدر على القيام بالسياسات الصحية
» الحاج حسن افتتح مشاريع انمائية في بعلبك
» مستخدمو مياه لبنان الجنوبي: نرفض سياسة التسويف
» مجلس جديد لجمعية المهندسين العاملين في لبنان
» المنتدى الاقتصادي الأرميني
» أقفال 23 مصنعا على مجرى الغدير والليطاني
» إضراب مفتوح لمستخدمي مؤسسة مياه الشمال
» توصيات ورشة الاتحاد العمالي
» توصيات ورشة الاتحاد العمالي
» طاولة حوار عن تعديلات قانون الضرائب
» سلامـة من باريس: قبول دولي لأدائنا
» دراسة لمجموعة فرنسبنك عن حاضنات الأعمال
» كيدانيان أطلق برنامج إعادة تدوير الزجاجات
» ديوان المحاسبة الى اجتماع تنظمه الانتوساي
» ارتفاع سعر البنزين والغاز
» تجمع صناعيي الشويفات في معرض المعادن
» مؤتمر رجال وسيدات الأعمال
» ورشة عمل "للعمالي" عن التقاعد
» كبارة استقبل وفد منظمة العمل الدولية
» العمالي": سندعم نقابات قطاع المياه
» لبنان والمهجر أفضل مصرف في لبنان
» اعتصام أمام كهرباء لبنان في دورس
» عمال مياه البقاع: لتنفيذ الاضراب غدا
محتويات العدد
164 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"تجار زحلة": مخطط لافراغ السوق (14846)
توصيات "ندوة دور الاعلام في الضمان" (14844)
تحرك عمال شركة دباس (14838)
وزارة العمل أطلقت مشاريع تنمية (14824)
القصار: مرتاحون للمسار القانوني للمجلس الاقتصادي (14778)
كيدانيان يلتقي السفير الإسباني (14472)
الحاج حسن الى الجمعية العمومية لوزراء "يونيدو" (12746)
إعفاء تركات قبل 13/10/1994 من رسوم الانتقال (10770)
دبوسي استقبل ملتقى الجمعيات الأهلية (10761)
أسعار المحروقات الى مزيد من الارتفاع (7725)
ورشة عمل عن هجرة اليد العاملة
Wednesday, October 4, 2017



نظمت منظمة العمل الدولية بالتعاون مع وزارة العمل، اليوم، ورشة عمل عن "المشاورة الاقليمية المعنية بهجرة اليد العاملة والتنقل في آسيا /أفريقيا الى الشرق الاوسط"، برعاية وزير العمل محمد كبارة، في فندق جيفينور روتانا في حضور حشد من المعنيين من لبنان ومختلف الدول العربية.
كبارة
وتحدث في حفل الافتتاح الوزير كبارة فقال: "ان لبنان قد برهن، وعلى مدى سنوات عدة، تمسكه باحترام حقوق الانسان وانخراطه في تطوير المواثيق الدولية والعربية، خصوصا تلك المعنية بحقوق العمال، وذلك من خلال وضع رؤية اجتماعية واقتصادية شاملة ـ تولي القضايا الاجتماعية اهمية قصوى". وقال: "تفد الى لبنان عمالة اجنبية كثيفة الى حد ما بالنسبة لعدد سكانه، آتية من مختلف البلدان وتعمل في مختلف القطاعات، ليتراوح متوسط عدد العاملين والعاملات الأجانب في لبنان العام 2017 بين 250.000 الى 300.000 أجنبي، اغلبهم من الجنسية الاثيوبية، البنغالية، المصرية، الهندية والسودانية، ما استدعى ويستدعي واجب تنظيم هذا القطاع على المستويين التشريعي والاداري، وحماية كرامة وحقوق هؤلاء العاملات والعمال".مؤكدا "ان الجهود التي تبذل وما زالت في سبيل ارساء العدالة الاجتماعية وتوفير فرص العمل اللائق للعمال المهاجرين لن تأتي بنتيجة حقيقية الا عبر ترسيخ التعاون بين البلدان المعنية وتفعيل الحوار بينها".
جردات
ثم ألقت المدير الاقليمي للدول العربية في منظمة العمل الدولية الدكتورة ريا جرادات كلمة قالت فيها: " بحسب تقديرات منظمة العمل الدولية، هناك نحو 150 مليون مهاجر عامل في العالم - أي 65% من مجموع المهاجرين الدوليين. الدول العربية في منطقة الخليج والشرق الأوسط تستضيف نحو 12% من جميع العمال المهاجرين في العالم، الأمر الذي يجعل من منطقتنا ثالث أكبر منطقة مستقبلة للعمال المهاجرين بعد أميركا الشمالية وأوروبا. يشكل العمال المهاجرون 36% من اليد العاملة في الدول العربية، ما يجعل المنطقة تستقبل أعلى نسبة من العمال المهاجرين إلى إجمالي العمال في العالم. ويشكل العمال المهاجرون أكثر من 95% من اليد العاملة في بعض الدول العربية ولا سيما في قطاعي البناء والعمل المنزلي".
شري
من جهته، لفت الامين العام لجمعية الصناعيين اللبنانيين الدكتور خليل شري الى "ان النزوح واللجوء والعمالة الاجنبية في لبنان باتت تشكل 50 بالمئة من عدد سكان لبنان"، مشيرا الى "عدم وجود ميزانية لاستيعاب ذلك كون لبنان يعاني من ازمة اقتصادية خانقة ولا يوجد موارد طبيعية تعوضنا عن ذلك"، مؤكدا "ان ما من دولة في العالم تستطيع ان تستوعب هذا العدد من النازحين كما يفعل لبنان".
معايطة
وتحدث محمد معايطة من الاردن، باسم الاتحاد العربي لنقابات العمال، عن تأثير النزوح على حجم العمالة، داعيا الى "تمتين عملية التشاور لحماية حقوق وحرية العمالة بما فيها العمالة الوافدة"، منتقدا "عدم خلق مناخات لتنظيم العمالة المهاجرة في العديد من الدول للدفاع عن حقوقها النقابية".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
سد النهضة الإثيوبي .. شراكة في المياه أم قرع طبول الحرب؟ توقيع اتفاقيات تجارية سعودية - روسية 6 مناطق صناعية في الساحل السوري ثورة البيانات الضخمة تعزّز كفاءة الشركات الصغيرة