بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» غبريل: الثقة المصارف الرأسمال الأهم
» القصار: لأي دورفي تأمين العدالة الاجتماعية
» كيدانيان يطلق استراتيجية "السياحة"
» وزير المال التقى السفير الفرنسي
» إطلاق الشبكة اللبنانية للأعمال البترولية
» ورشة عمل حول قانون العمل والضمان
» خوري: لن نقبل المماطلة بتجديد عقد العمل
» حسن خليل أحال شكاوى الى التحقيق
» دو فريج بحث مواضيع إقتصادية
» كلية القصار لادارة الاعمال الى جمعية BGS
» “SGBL” يفتتح فرعه الجديد في الحازمية
» مصرف لبنان وهيئة الاسواق المالية
» زمكحل: لإعادة الرحلات الجوية الى كندا
» خبراء المحاسبة” هنأت اعضاء المجلس الاقتصادي
» حقوق عمال ال TSC المصروف
» الأسمر: هل الفاليه باركينغ أقوى من الدولة
» مؤتمر لنقابة المهندسين عن مصادر الطاقة
» الخولي برحب بتعيين اعضاء المجلس الاقتصادي
» تمنح احدث الإبتكارات العلمية في منتجات التجميل ..Lunar Group
» ابوعاصي عقد لقاءات في واشنطن
» خوري إلى اجتماعات صندوق النقد
» شـقير: ملتزمون اتفاق بعبدا بتصحيح الأجور
» انخفاض سعر البنزين وارتفاع الغاز
» مسعد: لنظام ضرائب اكثر عدالة
» الحويك: لعودة القروض المدعومة
» عزل محطة الشويفات الرئيسية
» اعتصام امام مرفأ طرابلس
» حسن خليل يلتقي حكيم
» اليوم السنوي للشركاء" لـ"أكسا"
» شماس: الأجدى تمويل السلسلة بتحفيز النمو
» معاناة صناعيي الشويفات
» معاناة صناعيي الشويفات
» دبوسي التقى التحالف المدني الإسلامي وتيار الواقع
» الوطني للنقابات" : السلطة ضد الفقراء
» الضمان" علق المهل وسيلغي زيادات التأخير
» اصحاب المحال في التبانة والضرائب
» شراكة بين تاتش ومشروع التحريج
» مذكرة تفاهم بين قوى الأمن و"حماية المنتجات"
» سلامة إلى اجتماعات البنك وصندوق النقد الدوليين
» بنـك عـوده يعيد تعريف التجربة المصرفيّـة
» طربيـه يرأس وفداً مصرفياً إلى واشنطن
» نسيب الجميل زار جمعية الصناعيين اللبنانيين
» دبوسي التقى زكريا وفوزي كبارة
» مياه بيروت: لتسديد البدلات عن العام 2017
» نقابات السائقين:لوقف اللوحات المزورة
» إيدال تفتتح الجناح اللبناني في المانيا
» تفتتح "قمّة المستقبل العربي" برعايةالحريري NEXUS
» بنك عوده يعيد تعريف التجربة المصرفيّة مع سلسلة أجهزة الصرّاف الآلي الأكثر ابتكاراً في العالم
» السفير الفرنسي زار بلدية بعلبك
» الحريري يشارك في القمة العربية – الأوروبية
» الحريري يشارك في القمة العربية – الأوروبية
» تأخير قانون السلسلة يجافي الأصول الدستورية
» سفير بولندا زار غرفة طرابلس
» 377 مليار ليرة الى البلديات
» النقل البري: للاضراب العام والتظاهر
» عون يؤكد لوفد "الهيئات" أهمية التشاور
» الأسمر: لدعوة لجنة المؤشر وتصحيح الأجور
» عياش زار دبوسي: للعمل على ارضية مشتركة
» الحاج حسن بحث في العلاقات مع سويسرا
» ارتفاع إضافي في حركة مطار بيروت
محتويات العدد
163 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
الصادرات الصناعية خلال الخمسة اشهر الاولى من العام 2017 (14816)
إيدال تفتتح الجناح اللبناني في المانيا (7843)
"الوطني للنقابات" : السلطة ضد الفقراء (7656)
دبوسي التقى زكريا وفوزي كبارة (7652)
شراكة بين تاتش ومشروع التحريج (7615)
"الضمان" علق المهل وسيلغي زيادات التأخير (7596)
طربيـه يرأس وفداً مصرفياً إلى واشنطن (7507)
نقابات السائقين:لوقف اللوحات المزورة (7502)
نسيب الجميل زار جمعية الصناعيين اللبنانيين (7490)
سلامة إلى اجتماعات البنك وصندوق النقد الدوليين (7457)
ورشة عمل عن هجرة اليد العاملة
Wednesday, October 4, 2017



نظمت منظمة العمل الدولية بالتعاون مع وزارة العمل، اليوم، ورشة عمل عن "المشاورة الاقليمية المعنية بهجرة اليد العاملة والتنقل في آسيا /أفريقيا الى الشرق الاوسط"، برعاية وزير العمل محمد كبارة، في فندق جيفينور روتانا في حضور حشد من المعنيين من لبنان ومختلف الدول العربية.
كبارة
وتحدث في حفل الافتتاح الوزير كبارة فقال: "ان لبنان قد برهن، وعلى مدى سنوات عدة، تمسكه باحترام حقوق الانسان وانخراطه في تطوير المواثيق الدولية والعربية، خصوصا تلك المعنية بحقوق العمال، وذلك من خلال وضع رؤية اجتماعية واقتصادية شاملة ـ تولي القضايا الاجتماعية اهمية قصوى". وقال: "تفد الى لبنان عمالة اجنبية كثيفة الى حد ما بالنسبة لعدد سكانه، آتية من مختلف البلدان وتعمل في مختلف القطاعات، ليتراوح متوسط عدد العاملين والعاملات الأجانب في لبنان العام 2017 بين 250.000 الى 300.000 أجنبي، اغلبهم من الجنسية الاثيوبية، البنغالية، المصرية، الهندية والسودانية، ما استدعى ويستدعي واجب تنظيم هذا القطاع على المستويين التشريعي والاداري، وحماية كرامة وحقوق هؤلاء العاملات والعمال".مؤكدا "ان الجهود التي تبذل وما زالت في سبيل ارساء العدالة الاجتماعية وتوفير فرص العمل اللائق للعمال المهاجرين لن تأتي بنتيجة حقيقية الا عبر ترسيخ التعاون بين البلدان المعنية وتفعيل الحوار بينها".
جردات
ثم ألقت المدير الاقليمي للدول العربية في منظمة العمل الدولية الدكتورة ريا جرادات كلمة قالت فيها: " بحسب تقديرات منظمة العمل الدولية، هناك نحو 150 مليون مهاجر عامل في العالم - أي 65% من مجموع المهاجرين الدوليين. الدول العربية في منطقة الخليج والشرق الأوسط تستضيف نحو 12% من جميع العمال المهاجرين في العالم، الأمر الذي يجعل من منطقتنا ثالث أكبر منطقة مستقبلة للعمال المهاجرين بعد أميركا الشمالية وأوروبا. يشكل العمال المهاجرون 36% من اليد العاملة في الدول العربية، ما يجعل المنطقة تستقبل أعلى نسبة من العمال المهاجرين إلى إجمالي العمال في العالم. ويشكل العمال المهاجرون أكثر من 95% من اليد العاملة في بعض الدول العربية ولا سيما في قطاعي البناء والعمل المنزلي".
شري
من جهته، لفت الامين العام لجمعية الصناعيين اللبنانيين الدكتور خليل شري الى "ان النزوح واللجوء والعمالة الاجنبية في لبنان باتت تشكل 50 بالمئة من عدد سكان لبنان"، مشيرا الى "عدم وجود ميزانية لاستيعاب ذلك كون لبنان يعاني من ازمة اقتصادية خانقة ولا يوجد موارد طبيعية تعوضنا عن ذلك"، مؤكدا "ان ما من دولة في العالم تستطيع ان تستوعب هذا العدد من النازحين كما يفعل لبنان".
معايطة
وتحدث محمد معايطة من الاردن، باسم الاتحاد العربي لنقابات العمال، عن تأثير النزوح على حجم العمالة، داعيا الى "تمتين عملية التشاور لحماية حقوق وحرية العمالة بما فيها العمالة الوافدة"، منتقدا "عدم خلق مناخات لتنظيم العمالة المهاجرة في العديد من الدول للدفاع عن حقوقها النقابية".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
ثورة البيانات الضخمة تعزّز كفاءة الشركات الصغيرة التضخم في مصر عند أعلى مستوياته في 31 عاماً شراكة بين منطقة قناة السويس وموانئ دبي العالمية "رؤية 2030" يدعم السعودية بـ35 ألف وظيفة