بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» شقير يكرم انطوان بوخاطر ويمنحه درع اتحاد الغرف اللبنانية تقديرا لعطاءاته وانجازاته الاقتصادية
» الاسمر: 300 حالة صرف تعسفي خلال 3 يام
» شهادة الجودة العالمية لكركي
» كوبالت" القبرصية تتوقّف عن العمل
» إسراء سلطان" تغادر إلى تركيا
» لحود: لن نقبل ملفات اذا كانت الفائدة 12%
» توقيع اتفافية للتجارة الحرة بين مصر والاتحاد الأوراسي العام المقبل
» إيطاليا: شركاتنا الاستثمارية باقية في إيران
» الإمارات تدعم جاذبيتها الاستثمارية بقانون يحمي الدائني
» أرباح مجموعة «البنك العربي» 436 مليون دولار
» كركي: إدخال فحص جديد لسرطان الثدي
» اللجان" ناقشت قضايا شركات التوظيف الخاص
» لبنان في المرتبة 19 كأكثر البلدان فساداً
» وفد البنك الدولي تفقد مشاريع في صور
» الهيئة الزحلية: لمشروع قانون يمدد لكهرباء زحلة
» الحريري: رؤية الحكومة في مؤتمر سيدر تضع الاساس للنمو والتنمية
» تباطؤ في النمو وفي القروض
» فنزويلا تتخلى عن الدولار الأمريكي
» موسكو تتخلّى عن السندات الأمريكية وتنسحب من قائمة كبار المستثمرين فيها
» البنزين والديزل اويل يواصل ارتفاعه
» القرم توقع اتفاقيات تعاون مع محافظات سورية
» اجتماع موسّع لإحياء نقابة مصانع الألبسة الجاهزة
» مؤتمر "الطاقة" في قصر المؤتمرات
» كركي: طرد مستخدمين وعقوبات بحق عشرة
» مصلحة الليطاني" تثير التعدي على استملاكاتها
» كنعان تسلّم تفاصيل اعتماد الدواء
» سلامة: القطاع الخاص هو المحرك الاساسي للإقتصاد
» اعادة فتح معبر نصيب باب للانفراج الاقتصادي
» تكريم ست باحثات عربيات يافعات واعدات
» الاعتماد المصرفي يطلق تطبيق CreditbankPay
» الميزانية الروسية تحقق فائضا غير مسبوق خلال العام
» أردوغان يواجه أزمة بلاده بخطة اقتصادية جديدة
» بلديات شرق زحلة : التمديد لكهرباء زحلة
» الهيئات" تلوح بالإضراب والاعتصام الشهر المقبل
» فنيانوس يتابع ورش الوزارة في المناطق
» العمالي": الإصلاح الحقيقي باستعادة حق المجتمع والدولة
» اطلاق برنامج الخدمات الاستشارية للمؤسسات الصغيرة
» الجمود الاقتصادي ينسحب على قطاع السيارات الجديدة
» فنيانوس: ادارة الطيران تراقب تنفيذ المشاريع
» المطار: ربط شبكة الاتصالات المحلية بالدولية
» الخولي دعا الى مواجهة مافيا المولدات
» كركي عرض اوضاع الضمان مع الجميل
» تحضبر لمؤتمر ومعرض الفرص الإستثمارية في طرابلس
» نعمة افرام: الاقتصاد قنبلة موقوتة والحل بزيادة الإنتاجيّة 3 مرات
» ايجابية في تصدير الموز الى سوريا
» قضية المولدات لم تنته بمديح وزير الاقتصاد! "العمالي" يقدم طعنا بقرارات خوري
» بيروت تستضيف مؤتمرالألياف البصرية للمنازل
» الأسمر انتقد الصرف التعسفي للاعلاميين
» القصر الجمهوري سلم عبوات بلاستيكية لإعادة تدويرها
» مخالفات اصحاب المولدات... الى القضاء
» أفضل مدن العالم للدفع بالبيتكوين
» الريجي" تحوّل إلـى خزينة الدولة 7.5% من وارداتها
» صندوق النقد الدولي : لإصلاح الأنظمة الاقتصادية
» نوفاك يحدد سعر برميل النفط الذي يجنب حدوث أزمة جديدة
» موسكو ودمشق تتفقان على تحديث محطات توليد الكهرباء في سوريا
» إيران تقطع المياه عن العراق.. بأمر المرشد!
» فياض رئيساً لتجمّع الشركات المستوردة للنفط
» فواز: لحكومة كفاءات تصحح الرؤية الاقتصادية
» اتفاقية بين لبنان وبريطانيا للتبادل التجاري
» مؤشّر تجارة التجزئة إلى مزيد من الهبوط
محتويات العدد
169 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
سلامة وعربيد: الوضع النقدي متين (542)
من يلوي ذراع الآخر ... الدولة او اصحاب المولدات؟ (340)
الحايك شارك في قمة الميثاق العالمي لقادة الأعمال (274)
"مالكو العقارات": للمراسيم التطبيقية لقانون الإيجارات (267)
الحاج حسن يلاحق التلوث الصناعي (225)
افتتاح مركز منجرة في معرض رشيد كرامي (220)
مصر تستأنف تصدير الغاز إلى الأردن (215)
سلامة: اعادة قروض الاسكان بداية 2019 (191)
زخور للحريري: لاستقبال المستأجرين الخميس (184)
الأردن يرجح فتح معبر نصيب رسميا منتصف الشهر المقبل (180)
شراكة بين المنطقة الاقتصادية ونقابة مهندسي الشمال
Tuesday, December 26, 2017


وقعت مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس ممثلة برئيس مجلس إدارتها - مديرها العام الوزيرة السابقة ريا الحسن، ونقابة المهندسين في طرابلس والشمال ممثلة بالنقيب بسام زيادة، وذلك في مقر النقابة في طرابلس، بهدف وضع إستراتيجية تذليل العقبات وتقديم التسهيلات لجذب المستثمرين.
بداية، تحدثت الحسن فقالت "إن اتفاقية التعاون بين المنطقة الاقتصادية ونقابة المهندسين في الشمال، نعمل عليها منذ مدة والآن بات الوقت مناسبا لتوقيعها، ونحن من جهتنا كمنطقة اقتصادية نعول على ألا تكون فقط اتفاقية تعاون بل تعاون فعلي على الأرض، وبرأينا أن هذا التعاون سيثمر استشارات ومشورات ستعطيها النقابة في كل مراحل انشاء المنطقة، سواء في المخطط التوجيهي أو تنفيذ البنى التحتية أو في اعطاء التراخيص للبناء، وهذا ما يتطلب وجود مثل هذه الاتفاقية بين الطرفين".
من جهته، قال النقيب زيادة: "جئنا على رأس نقابة الممهندسين، نحمل برنامج عمل طموحا، ليس محمولا الى 12.500 مهندس منتسب الى النقابة فقط، ولكن برنامجنا متكامل للمساعدة في اعادة النهوض لمدينتنا طرابلس وشمالنا العزيز، فكيف لا نكون من الداعمين الاساسيين للمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس، كي تكون للمستثمرين منصة أساسية للتجارة والاعمال ودعم اقتصادنا الوطني؟"
وأوضح أن توقيع هذا البروتوكول "يأتي ترجمة دقيقة لعملية الاستنهاض في كل الميادين المتاحة أمانا وتقديم كامل الدعم التقني واللوجستي لتحقيق الهدف المنشود لتأمين فرص عمل في المجال المتاح لنا كمهندسين أيضا". ونوه في ختام كلمته "بدراسة الفجوة بين العرض والطلب عن المنطقة الاقتصادية والتي قدمها برنامج الامم المتحدة الانمائي هنا في النقابة، وهذا سيساعدنا كثيرا في استراتيجيات التوظيف المطلوبة والتي لن تكون أقل من 3500 وظيفة لشبابنا في طرابلس والشمال، مما يقلل من حدة البطالة، وإننا كنقابة مهندسين نعول على الخطة الاقتصادية التي أعلن الرئيس سعد الحريري، وطبعا نحن لنا مل الثقة من أن طرابلس والشمال هما جزء أساسي في عملية الاستنهاض التي تقوم بها حكومة استعادة الثقة. اننا وبكل ثقةٍ نؤمن أن المستقبل لشمالنا وعاصمته طرابلس، سيكونان بوضع أفضل، ومن هنا أدعو الجميع الى توسيع أوجه التعاون والشراكة".
نص اتفاقية التعاون
"لما كان كل من الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس ونقابة المهندسين في طرابلس يعتبر أن عملهم المشترك والتنسيق فيما بينهم يساهم في تمكين الشمال عامة ومدينة طرابلس خاصة من الاستفادة من الموقع الجغرافي الذي تتمتع به، وبالتالي يؤدي إلى تنمية وتطوير طرابلس والشمال، ولما كان تحقيق هذا الهدف يتطلب وضع إستراتيجية متكاملة ترمي إلى جذب المستثمرين عبر تأمين البيئة الملائمة لأعمالهم، وتذليل العقبات التي قد تواجههم وتقديم التسهيلات اللازمة لهم لممارسة نشاطهم، مما يساهم في إنماء مدينة طرابلس والشمال وخلق فرص عمل فيها، لذلك، تم التوافق بين الأطراف الموقعين على هذه المذكرة على العمل والتنسيق فيما بينهم وتبادل الخبرات ووضع الآليات اللازمة لتحقيق الأهداف التالية:

أولا: وضع آلية تنسيق وتعاون بين المنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس ونقابة المهندسين في طرابلس عبر لجنة مشتركة دائمة تقوم بمراجعة دورية لإمكانيات التعاون في أمور ذات صلة تصب في صالح العمل المشترك بما يخدم الصالح العام.

ثانيا: العمل سويا بالتعاون مع غرفة التجارة في طرابلس والقطاع الخاص والهيئات الدولية وباقي النقابات على وضع خطة تنفيذية لتدريب وتطوير مهارات العمالة اللبنانية في قطاعات مختلفة منها الهندسة والبناء والتجارة والصناعة والحرفيات وغيرها بما يتلائم مع شروط العمل في الشركات ويحسن التنافسية في المهارات والكفاءة مع العمالة الأجنبية ويعطيها الأولوية في فرص العمل.

ثالثا: التعاون في مجال تبادل الخبرات الفنية والإدارية وتأمين الدعم التقني اللازم للمشاريع التي تطلقها أي من المؤسستين، كمشروع المخطط التوجيهي ودراسة الأثر البيئي الإستراتيجي ومشروع البنى التحتية للمنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس ومشروع منطقة إقتصادية خضراء وصديقة للبيئة ومشروع تحديث الهيكلية الإدارية في نقابة المهندسين في طرابلس على سبيل المثال لا الحصر.

رابعا: التعاون على وضع آلية عمل مستقبلية بين المنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس ونقابة المهندسين في طرابلس تضمن سهولة إستحصال المستثمرين على تراخيص البناء داخل المنطقة الإقتصادية الخاصة وتكون جزء لا يتجزأ من منظومة شباك الخدمات الموحد الذي يضمن تسهيل الإستحصال على الرخص المطلوبة للعمل داخل حرم المنطقة الإقتصادية وفي مقدمتها تراخيص البناء.

خامسا: التعاون على وضع آلية عمل مستقبلية بين المنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس ونقابة المهندسين في طرابلس تحدد الشروط الفنية ومتطلبات تأهيل الشركات والمكاتب الهندسية الإستشارية وشركات المقاولات المرخص لها العمل ضمن حرم المنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس.

سادسا: التعاون بين المنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس ونقابة المهندسين في طرابلس لإطلاق مؤتمرات وورش العمل إستثمارية، تنموية وتقنية ذات صلة وإهتمام مشترك. نقابة المهندسين في طرابلس الهيئة العامة للمنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مصر ترفع أسعار الغاز الطبيعي الأردن.. إحتجاجات ضد ضريبة صندوق النقد "أكوا باور" تستحوذ "طريق الحرير الصينية" ديون مصر قفزت 23% خلال سنة