بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» تقرير "المرصد اللبناني" عن التحركات المطلبية
» رفض عربي اقتصادي لاستقالة نسناس
» الجميل يطلق "كلنا للصناعة"
» الشركات الألمانية تؤكد عزمها مواصلة النشاط في السوق الروسية
» المفكرة الإقتصادية ليوم الجمعة 13 نيسان 2018
» المباشرة بتنفيذ أنبوب الخام بصرة ـ عقبة.. قريباً
» عجز الموازنة الأميركية قد يتجاوز تريليون دولار
» "الصناعة" تنتظر .. وضع الخطط في ظل غياب المعالجات لن يأتي بنتيجة
» "الصناعة" تنتظر .. وضع الخطط في ظل غياب المعالجات لن يأتي بنتيجة
» كيف أصبح موعد الرحلات المغادرة والآتية الى مطار بيروت غدا؟
» الحريري: القروض فقط لتنفيذ مشاريع بنى تحتية
» مفكرة الخميس 12 نيسان 2018
» لاغارد متشائمة حيال مستقبل نمو الاقتصاد العالمي
» ارتفاع سعر البنزين بنوعيه
» صناعة انتخابات مجلس ادارة لجمعية الصناعيين
» ارتفاع سعر البنزين بنوعيه
» ارتفاع ملحوظ في حركة المطار
» خط نقل تجاري عملاق يصل إيران بالبحر المتوسط، عبر العراق وسوريا ولبنان
» توافق روسي ألماني لتنفيذ مشروع الغاز "السيل الشمالي
» سوريا مستعدة لتلبية احتياجات الأردن من السلع
» عمل فني مميز قامت به الفنانة الإيقونوغرافية ميراي حداد
» المفكرة الإقتصادية ليوم الأربعاء 11 نيسان 2018
» التداول في بورصة بيروت زاد 3 اضعاف
» الصين تدعي ضد فرض الرسوم الاميركية
» الحريري يرعى منتدى بيروت للفرانشايز
» البورصة الروسية ترتفع بعد خسائر فادحة
» لبنان الوجهة الأغلى لإستقبال 200 د.أ. من المانيا
» نصراوي: قطبة مخفية تمنع دعم الصناعة
» توزع القروض والهبات في سيدر
» اقبال كثيف على معرض"تكنوبيد" لإعمار سوريا 23 شركة صناعية لبنانية تشارك حتى الان
» مسعد: لتشجيع عودة السياح الخليجيين
» من الرابح من الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة؟
» فوز"لائحة نقابتنا" لخبراء المحاسبة المجازين
» كيف للدول الصديقة أن تمدنا بقروض ميسرة
» كيف تحمي الدولة اللبنانية المال العام؟
» من الرابح من الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة؟
» البحرين تكشف عن حجم اكتشافاتها من النفط والغاز
» الصادرات الصناعية ترتفع 6.33%
» وضع الإقتصاد عشية انعقاد"سيدر"
» وضع الإقتصاد عشية انعقاد"سيدر
» اطلاق حملة اعلامية -اعلانية تضيء على دور الصناعة المحوري
» اعتصام ومسيرة للجنة المستأجرين
» عون: لإعادة نظر شاملة في قانون الضرائب
» لا علاج حتى الآن لداء القطاع .. النشاط التجاري يواصل تراجعه بوتيرة حادة
» زمكحل بحث وسفير إسبانيا في التبادل التجاري
» مياومو الضمان في طرابلس يعلقون اضرابهم
» ارتفاع سعر البنزين 400 ليرة
» مالكو العقارات: لإقرار مراسيم دعم المستأجرين
» المفكرة الإقتصادية ليوم الخميس 4 نيسان 2018
» بيروت تستضيف مؤتمر الاستثمار في الأنبار العراقية
» اعادة الاعتبار لقوى الانتاج
» مدير مرفأ طرابلس: لتعاون المرافئ العربية
» كركي: لإستفادة الوصي عن الموصى عليهم
» المفكرة الإقتصادية ليوم الأربعاء 4 نيسان 2018
» ميزانية المصارف ترتفع %1.2
» الليرة السورية تتحسن
» إقتصاد لبنان يعاني .. كيف ننقذه؟
» هواوي تطرح 3 هواتف جديدة
» فرص العمل الجديدة في الفنادق
» خوري يبحث التداعيات الاقتصادية لـ "سيدر"
محتويات العدد
167 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
اقبال كثيف على معرض"تكنوبيد" لإعمار سوريا 23 شركة صناعية لبنانية تشارك حتى الان (988)
ميزانية المصارف ترتفع 1.2% (403)
نصراوي: قطبة مخفية تمنع دعم الصناعة (391)
موظفو مستشفى صيدا مستمرون بإضرابهم (373)
إقتصاد لبنان يعاني .. كيف ننقذه؟ (367)
بيروت تستضيف مؤتمر الاستثمار في الأنبار العراقية (358)
المفكرة الإقتصادية ليوم الأربعاء 4 نيسان 2018 (353)
كركي: لإستفادة الوصي عن الموصى عليهم (348)
مدير مرفأ طرابلس: لتعاون المرافئ العربية (344)
اطلاق حملة اعلامية -اعلانية تضيء على دور الصناعة المحوري (341)
مقوم: "النقل البحري" تكيّف مع تحديات عام 2017
Tuesday, January 2, 2018

Sea Line Group بين الشركات الثلاث الأوائل العاملة في مرفأ بيروت
مقوم: "النقل البحري" تكيّف مع تحديات عام 2017


لا يزال قطاع النقل البحري ينأى بنفسه عن التراجع الاقتصادي الذي يشهده لبنان، إذ سجّل في عام 2018 أداءً جيداً سلّط الضوء على دور مرفأ بيروت المحوري في المنطقة.
ووفقاً لنائب رئيس الغرفة الدولية للملاحة ومدير عام Sea Line Group سمير مقوّم "تمكّن قطاع النقل البحري في عام 2017 من التكيّف مع التحديات السياسية والأمنية والاقتصادية التي حملها العام".
وأكد مقوم أن "الغرفة الدولية للملاحة على اتصال دائم بإدارة المرفأ والجمارك حيث يسود جو من التفاهم التام"، وشدّد على "ضرورة معالجة التحديات التي تواجه القطاع ولا سيما المضاربات والممارسات غير المهنية التي يشهدها بين الحين والآخر، إذ من شأنها تكبيد الشركات الملاحية خسائر ضخمة".
المخطط التوجيهي لمرفأ بيروت
وفي رد على سؤال حول تكليف شركة استشارية لإعداد المخطط التوجيهي لمرفأ بيروت ولحاجته إلى مشاريع التوسيع والتطوير مستقبلاً، أمل مقوّم " أن يتم إعداد المخطط التوجيهي لمرفأ بيروت بأسرع وقت ممكن لأن المرفأ بحاجة إلى مشاريع توسيع وتطوير إذ يستقبل حالياً أكثر من مليون مستوعب وهو بالكاد يستطيع استيعاب هذا العدد الهائل". وأشار إلى أنه "مع انتهاء الحرب في سورية قريباً إن شاء الله، سيكون مرفأ بيروت امتداداً لمرفأ اللاذقية لاستقبال أكبر عدد من الحاويات، ومن المفترض أن يكون حاضراً ومتطوراً ليستطيع استيعاب الأعداد الهائلة من الحاويات لإعادة إعمار سورية، ويتمكن من تفعيل دوره المحوري في المنطقة".
Sea Line بين الأوائل
وأشار إلى أنه "وفقاً لإحصاءات مرفأ بيروت فإن جميع شركات Sea Line Group تمكنت من استيعاب التحديات التي واجهتها خلال العام المنصرم، والحفاظ على ازدهار أعمالها، إذ إنها اليوم بين الشركات الثلاث الأوائل في المرفأ". واعتبر أن "هذا إنجاز يضاف إلى سجل نجاحاتها كون المحافظة على النجاح والاستمرارية والصمود في وجه التحديات أمر مهم ومصيري لشركات تضم أكثر من مائة موظف، وقد تتكبّد خسائر كبيرة في حال التوقف عن العمل نتيجة أي ظرف كان".
وفي إطار الحديث عن الصعوبات التي تواجه عمل Sea Line Group، أكد مقوّم أن "Sea Line Group تملك خبرة كبيرة في مجال عملها تمكنها من تخطي أي صعاب تواجهها، ولذلك لا تعتبر أن هناك وجوداً لصعوبات بالمعنى الحقيقي". وشدّد على أن "المشاكل تقع عندما يكون الطقس مضطرباً ويمنع تلبيص البواخر، فيبدأ العد العكسي عند الشركات الملاحية لأن تأخير هذه البواخر يكبّدها خسائر بمئات ملايين الدولارات، ما يسلّط الضوء على أهمية توسيع المرفأ بأسرع وقت ممكن.
أمل كبير بالعام الجديد
وتمنى أن يكون عام 2018 عاماً جيداً بالنسبة إلى ـSea Line Group. وإذ كشف عن تواصل مع شركات ملاحية ضخمة، أمل أن يفضي هذا التواصل إلى نتائج إيجابية في ظل الأجواء التفاؤلية التي تواكب إطلالة العام الجديد ولا سيما على الصعيد الاقتصادي.
وأكد أن Sea Line Group ستبقى في عام 2018 على اتصال بجميع زبائنها لتأمين الخطوط السريعة وأعلى مستويات الخدمات. وتمنى أن يحمل عام 2018 الخير والبركة للبنانيين كافة ، والطمأنينة والاستقرار والازدهار للبنان الذي آن الأوان أن تنقشع عن سمائه الغيوم الداكنة التي لبّدتها على مر سنوات".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
غزة تحتج بوقف إدخال البضائع الوظيفة الحكومية.. حلم العراقيين "بعيد المنال" كرة اللهب الاقتصادي في المغرب تتدحرج! سد النهضة.. خشية مصرية من انخفاضه