بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» لجنة أردنية سورية لتسهيل مشاركة المقاولين الأردنيين بإعادة الإعمار
» روسيا مستمرة في تكديس الذهب
» العراق يسعى مع مصر والأردن لتأسيس سوق مشتركة للكهرباء
» عباس: نأمل بتنفيذ مقررات القمة
» المجلس الاقتصادي كرم روجيه نسناس
» صندوق التنمية الإقتصادية: تمويل 53 مشروعا
» المبيعات العقاريّة تتراجع 18.28 % في 2018
» المبيعات الخالية من الضريبة ترتفع 6.5%
» روسيا ستتجاوز بريطانيا وألمانيا اقتصاديا كي تصبح خامس أكبر اقتصاد في 2020
» التجارة بين قطر وتركيا تسجل قفزة غير مسبوقة في 2018
» مصلحة الليطاني" تعيد ربط خطوط الكهرباء
» الريجي: 81 محضر ضبط لمنتجات مهربة
» مذكرة تفاهم لمواجهة حوادث مواد سامة
» تمديد مهل تقديم التصاريح الضريبيّة
» الحريري ترأس الاجتماع المالي الدوري
» عون استقبل "إتحاد الغرف العربية"
» أراء حول القمة
» القمة تنطلق: مبادرة الرئيس عون تنعكس على وضعنا
» كنعان: القطاع السياحي يواجه أزمة مالية
» مصرف لبنان يُقفل الجمعة والسبت
» تعليق التداول بمنتجات واعادة السماح لاخرى
» ترزيان زار"الريجي" وأشاد بإنجازاتها
» المصارف:الجمعة والسبت يوما عمل
» الحريري في "منتدى القطاع الخاص العربي": امل في رفع مستوى المعيشة للمواطن العربي
» إطلاق المسابقة العربية للتغليف
» إتّفاق خدمات التوزيع بين "الميدل إيست" و"أماديوس"
» منتدى القمة العربية للقطاع الخاص"
» التمديد للاماكن غير السكنية ينطبق على "السكنية"
» سلامة: المؤسسات المعنية بالتعميم رقم 514
» دراسة لابراز دور مطار رينيه معوض
» الغرف العربية" نفى مقاطعة أي منتدى
» أطلاق المرحلة التحضيرية لطريق خلدة العقيبة
» مصر تطلق منتدى غاز شرق المتوسط والكيان الصهيوني.. حاضر
» المواضيع الاقتصادية الروسية والعالمية في صدارة منتدى "غايدار" بموسكو
» اتفاق عراقي ـ أردني لإنشاء مدينة صناعيّة عند معبر طريبيل على الحدود بين البلدين
» اكتشاف منجم ذهب "ضخم" في السودان
» مصر ستزود الأردن بنصف احتياجاتها من الغاز الطبيعي
» تجار جبل لبنان: للدفاع عن المصالح الاقتصادية
» مسعد: الوضع المالي الى حافة الانهيار
» التعاون السياحي اللبناني الارميني
» اجتماع مالي بين سلامة و"رجال الاعمال" والمصارف
» رويترز: سندات لبنان إلى ارتفاع
» صادرات الفحم الروسي في أعلى مستوياتها خلال 5 سنوات
» سندات لبنان ترتفع بعد استبعاد وزير المالية إعادة هيكلة الدين
» كندا تفتح أبوابها لمليون مُهاجر
» بيروت الثانية إقليمياً من حيث كلفة المعيشة
» زوجة غصن تشكو من "الظروف القاسية وغير العادلة" لاحتجازه في اليابان
» اطلاق المسابقة العربية للتغليف للمحترفين
» معامل ميموزا الى العمل مجددا بعد قرار رفع الاختام
» خلاف خوري - الأسمر يتفاقم
» سوريا تطلق البطاقات الذكية للآليات العاملة على البنزين
» روسيا تحول 100 مليار دولار من احتياطياتها إلى اليورو واليوان
» الحكومة المغربية ترضخ لإحتجاجات التجار
» وزارة الصناعة تبحث والبلديات تفعيل التعاون لتطوير المناطق الصناعية
» وزارة الصناعة تبحث والبلديات تفعيل التعاون لتطوير المناطق الصناعية
» خوري لـ"الصناعة والاقتصاد": الخطة الاقتصادية خارطة طريق عابرة للوزارات والحكومات
» 570 طلب عربي ودولي للمساهمة في اعمار سوريا
» تونس تستهدف زيادة السياح إلى 9 ملايين في 2019
» الأردن يطالب العراق بتسديد ديون تفوق المليار دولار
» كيف تنزع "حكومة العهد الاولى" المنتظرة فتيل الازمة الاقتصادية؟
محتويات العدد
171 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
كندا تفتح أبوابها لمليون مُهاجر (709)
صرّاف: مستعدون للمشاركة مع الحكومة في إعادة بناء الاقتصاد (248)
موجودات مصرف لبنان إلى 40 مليار دولار (236)
انخفاض اسعار المحروقات (214)
تحذيرات من أزمة مالية عالمية جديدة بحلول 2019 (212)
خوري لـ"الصناعة والاقتصاد": الخطة الاقتصادية خارطة طريق عابرة للوزارات والحكومات (212)
الأسمر: لحد ادنى للأجور بحدود 1،5 مليون ليرة (200)
الرياض تعيد النظر في رسوم العمالة الأجنبية الوافدة (196)
عون: النهوض بالاقتصاد اولوية الحكومة الجديدة (194)
الإنجازات والتحديات.. كيف تغير الاقتصاد العالمي في 2018؟ (186)
غبريل عن تقرير البنك الدولي: تحديات وفرص ضائعة وليس انهياراً
Thursday, November 1, 2018

 

 

 

 

 

 

فضّل رئيس مديرية البحوث والتحاليل الاقتصادية في "مجموعة بنك بيبلوس" نسيب غبريل استبدال تعبير "مخاطر مرتفعة" على الاقتصاد اللبناني في توصيف للبنك الدولي في تقريره الأخير، بتعبير "تحديات وفرص ضائعة على الاقتصاد اللبناني"، معتبراً في حديث لـ"المركزية" أن "التلميح إلى أن اقتصاد لبنان على شفير الهاوية، مبالغ فيه لجهة المخاطر على سعر صرف الليرة اللبنانية والاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والمالية العامة"، من دون إغفال أن "أمامنا تحديات جمّة وفرصاً ضائعة تزيد كلما تأخر البدء بالإصلاحات"، مشدداً على أن القرار الأول الواجب اتحاذه هو "تشكيل حكومة برغم أنه أمر بديهي للغاية وليس إنجازاً ولن يؤدي بالتالي إلى قفزة نوعية لا لناحية الثقة ولا الأداء الاقتصادي، لأن أحداً من اللبنانيين المقيمين والمغتربين والمستثمرين، لن يكتفي بتشكيل الحكومة بل يريد رؤية خطوات عملية".
وتابع: التحديان الأساسيان المتفاقمان مع تأخر البدء بالإصلاحات، هما: تحفيز النمو الاقتصادي، وخفض حاجات الدولة إلى الاستدانة عبر تقليص العجز في الموازنة. هذان الأمران سيؤدّيان إلى تحسين الثقة وتغيير النظرة المستقبلية للاقتصاد اللبناني والتخفيف من إضاعة الفرص على الاقتصاد بل تلقفها والاستفادة منها.
وعن كلفة دعم الاقتصاد التي تطرق إليها تقرير البنك الدولي، قال غبريل: بالطبع هناك كلفة طالما أن العبء كله يقع على عاتق الجهاز المصرفي بشقّيه مصرف لبنان والمصارف التجارية، وهو يتحمّل مسؤولياته طوال 25 سنة من خلال تثبيت سعر صرف الليرة والحفاظ على استقرار الاقتصاد والمالية العامة، والأهم الاستقرار الاجتماعي. من هنا، حان الوقت للطبقة السياسية بكل أطيافها وأحزابها وتياراتها، أن تتحمّل بدورها جزءاً من المسؤولية لأنه السبيل إلى البدء بمواجهة هذه التحديات.
وناقض "كل التقارير التي تتحدث عن أن لبنان ذاهب إلى انهيار اقتصادي، لأن مصرف لبنان لديه الخبرة في مواجهة أوضاع وتحديات مماثلة، ويعلم تماماً ماذا يفعل ويرى جيداً الوضع النقدي والمالي والاقتصادي كما السياسي، من هنا لديه الخبرة باتخاذ تدابير احترازية ووقائية لتجنّب الوصول إلى سيناريو الانهيار".
وأوضح في هذا السياق، أنه "كلما طال أمد الوضع القائم كلما ارتفع معدل الفوائد، لكننا بالتأكيد لسنا على شفير الانهيار النقدي أو المالي. هناك قرارات اتُخذت العام الفائت لأغراض انتخابية بحتة، لا علاقة لها بمؤامرات خارجية ولا بأسعار النفط أو غيرها، ومنها إقرار سلسلة الرتب والرواتب في غير محله، والذي اتُخذ قبل إعادة هيكلة القطاع العام، وقبل إصلاح نظام التقاعد في القطاع العام. ثم زيادة الضرائب التي أدّت إلى الانكماش الاقتصادي الذي نراه اليوم، وهو لم يظهر منذ تعثر تشكيل الحكومة بل في أواخر العام 2017 حيث بدأ تطبيق الضرائب على الاستهلاك والدخل والأرباح، ما أدى إلى إعادة توزيع الدخل على نحو كبير، لينتقل من القطاع الخاص المنتج إلى القطاع العام غير المنتج.     
 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
عوامل تحفز المصارف الخليجية على التكتل والاندماج هل تضبط السعودية إيقاع الاقتصاد العالمي؟ الاقتصاد العربي نما 2.3 % والتضخم صعد 11.4 % خلال 2018 دول عربية تستثمر في السندات الأميركية بـ 329 مليار دولار .. 53.5 % منها للسعودية